17 تموز, 2019
ar-JOen-US

095 - محمد والمسيح: اختلافات جوهرية
Created on 26/10/2010 04:13:50 م

print

 تنزيل الحلقة

ســـــــؤال جــــــــرئ
الحلقة الخامسة والتسعون
محمد والمسيح : اختلافات جوهرية
تاريخ البث المباشر 18 ديسمبر 2008

الاخ رشيد : اهلا بكم ارحب بكم في هذه الحلقة من سؤال جرئ ، وهي كما نعلم جميعاً عن محمد والمسيح اهم الاختلافات والمفارقات بينهم ، انا اعلم ان الكثير من المسيحيين يغضبون حين نقارن بين محمد والمسيح لان المسيح بالنسبة للمسيحيين هو رب المجد الذي ظهر في الجسد ومحمد بالنسبة لهم هو مجرد نبي كذاب اتى بعد المسيح كغيره من الانبياء الكذبة فيسألونني كيف نقارن القدوس الكامل بنبي كذاب ، اجاوب على هذا الاعتراض انه غير مقبول عندنا نحن المؤمنين من خلفية اسلامية او عندي على الاقل لاسباب كثيرة اولها ان المسلم لا يعرف المسيح ، مسيح الانجيل لكنه يعرف مسيح القرآن المسيح النبي المسيح المخلوق الذي صلب اخر مكانه المسيح المسلم الذي بشر بنبي بعده اسمه احمد إذاً بالنسبة لهم المسيح مثله مثل محمد كلهم انبياء من عند الله ، كيف نوضح لهم الفرق إذا لم نقم بمقارنة منطقية ، كيف يميز المسلم بين المسيح ومحمد إن لم نشرح له الفرق ، كيف يدرك ان المسيح لا علاقة له بمحمد لا من بعيد ولا من قريب إن لم نشرح له الاختلافات بينهما ، نطلب إذاً من الاخوة المسيحيين ان يعذرونا لاننا لا نقارن بينهما من منطلق ان نساوي بينهما بل لتتضح الصورة اكثر في ذهن الاخوة المسلمين ، اما بالنسبة لمشاهدينا المسلمين اريد ان تفعلوا معي شيئا واحداً في هذه الحلقة ركزوا معنا اطرحوا السؤال الجرئ معنا لماذا يختلف المسيح عن محمد كل هذه الاختلافات لماذا يبدوا المسيح افضل بكثير من محمد في كل شئ لماذا يبدو المسيح انه افضل خاتمة ممكنة لرسالة الله للبشرية ، ارجو ان تشاركونا بارائكم واسئلتكم وتعليقاتكم وايضاً باتصالتكم الهاتفية حين نبدأ باستقبال المكالمات ضيفي لهذه الحلقة هو الاخ عبد الفادي ، اهلا بك
الاخ عبد الفادي : اهلا بك اخ رشيد ، احب اسلم على احبائنا المسلمين والمؤمنين الذي يشاهدونا واشكركم على هذه الفرصة
الاخ رشيد : جاهز لهذا الموضوع ، نبدأ بأول سؤال ، الكلام الذي قلته صح ام لا ، لان المسلم نظرته تختلف عن المسيحي فهو لا يدرك ان المسيح يختلف عن محمد إلا لما نعمل نوع من المقارنة
الاح عبد الفادي : لا يوجد شك ان كلامك مضبوط جداً ، نحن كمؤمنين الآن بالمسيح طبعاً انا اعتقد ان اخواني المؤمنين عندهم العذر ويعترضوا على هذه المقارنة بين الاله المتجسد وبين النبي البشر لكن لاننا من خلفية اسلامية نعلم كيف اخواتنا المسلمين يفكروا بهذه المقارنة كما ذكرت بالنسبة لهم المسيح ذكر انه رسول انه بشر حسب مفهومهم انه ولد كولادة بشرية ولا يعتبروه ابن الله لانهم يعتبروا هذا تجديف على الله
لاخ رشيد : نأتي الى النبوات لما نقرأ عن المسيح نجد مثلاً العهد القديم كله بما فيه التوراة والزابور كما يطلق عليه الاخوة المسلمين وغيره من كتب الانبياء التي يعرفها المسلمون ان كلها نجد فيها إشارات واضحة ورمزية للمسيح ما نسميه نحن نبوات ، محمد نجد انه كنا نعتقد لما كنا مسلمين انه لديه الكثير من النبوات عليه لكن عند المقارنة العلمية الواضحة ما الفرق بين النبوات التي اتت عن المسيح وما يعتقد انه نبوات اتت على محمد
الاخ عبد الفادي : النبوات التي جاءت عن الرب يسوع المسيح كما ذكرت في كل صفحة في الكناب المقدس في العهد الجديد سواء رمز او ظلال او نبوة تدل على شخص المسيح على عمله وحياته ومجيئه وموته وصعوده وقيامته ورجوعه ، ايضاً ولادة المسيح مذكورة بالتفصيل في كل الاناجيل بصور مختلفة وبالاخص التركيز عليها في لوقا ومتى لكن ايضاً في باقي الاناجيل نجد ايضاً هناك رموز لظهوره وحياته ان الرب كان موجود في الصورة وهناك تأكيد لهذه النبوات مثلاً عند ولادة الرب يسوع في انجيل متى نجد ان ملاك الرب ظهر ليوسف الذي هو خطيب مريم في حلم وقال يا يوسف ابن داود لا تخف ان تأخذ مريم امرأتك لانه تفاجأ انها حبلى من قبل ان يعرفها لان ولادة المسيح ولادة عذراوية وقال له ان الذي حبل به فيها هو من الروح القدس اي انه ليس ببشر لا يمكن ان يكون بشر هو إله ليس فيه اي خطية ، ستلد ابناً تدعو اسمه يسوع لماذا لانه يخلص شعبه من خطاياهم وقال له لكي يتم ماقيل بالرب بالنبي القائل وهناك نبوات كثيرة من هذا القبيل ، نقطة اخرى مهمة اريد ان اذكرها لاحبائنا المسلمين لاحظوا ان ولادة الرب يسوع وقصة ولادته مذكورة في الكتاب المقدس وايضاً مذكورة في القرآن ولكن الغريب ان قصة ولادة محمد لم تذكر نهائياً في القرآن بل ذكرت في السيرة التي كتبت بعد الحدث بحوالي 150 الى 200 سنة
الاخ رشيد : ونتسائل المفروض ان محمد هو خاتم الانبياء هو اشرف المرسلين هو احسن من ختم به الله رسالته في عرف المسلمين لو كان هكذا لماذا لا نجد نبوات على ولادته كما ذكرت ونبوات عن كيفية تربيته عن نشئته ونجد هذه الامور عن المسيح والمفروض ان محمد هو الافضل انه الاشرف هذا سؤال يطرح نفسه والذي اريد ان اشير له ان عندنا حلقتين متتالين كلهما مقارنات ومفارقات بين السيد المسيح وبين محمد وهما سيكونان مسجلتان لا يكون بهما مكالمات مباشرة لكن في هذه الحلقة سنعطي الفرصة لكل من يريد ان يعلق او يتصل الآن نحن نناقش النبوات فقط ، بالنسبة لمحمد يقولون انه اعترف ان تنبأ عنه الكهان والعرافين والجن هل تقبل هذه الامور على اساس انها نبوات من عند الله على مجئ نبي
الاخ عبد الفادي : لا طبعاً لان الكهان حسب تعاليم الاسلام والسيرة كانوا وثنيين يتعاملوا مع الجن اعطيك مثال لما الرب يسوع ظهر في الجسد عندما عرفته الارواح الشريرة انه هو الله خافوا لانهم اعتقدوا انه جاء ليعذبهم لم يقبلوه ولم يبتهجوا لوجوده لانهم يعلمون انهم ارواح شريرة ، محمد تكهن به كهنة وعرافين والجن هذه الاشياء كنا نؤمن بها لكن عندما بدأت ابحث عن الحق بدأت اعمل هذه المقارنات ووجدت فرق شاسع بين النور والظلمة بين شخص المسيح وشخص محمد نبوات تتحدث عنها جميع الانبياء الذين سبقوا ظهور الرب يسوع " له يشهد جميع الانبياء " هذا ما يقوله الكتاب المقدس في القرآن نفسه لا نجد ان يذكر نبوات عن محمد إلا الادعاء ان الرب يسوع تنبأ عن مجيئه انه النبي الامي اسمه احمد ، وهذه نبوة سهل جداً ان الواحد يثبت انها غير صحيحة
الاخ رشيد : نرى الآن الشيخ حسين يعقوب سيذكر لنا نبوة غريبة عجيبة عن محمد انها ذكرت في سفر الرؤيا ةنعلق عليها بعد ذلك
الشيخ حسين يعقوب : بنفس ما اصدقك واكذبهم والله ما تأبط كاهنا وكاتبا كتاب مقدس إلا ورسمك فيه لا يفرسه اي سيدي والله ماصلوا ولا تكهنوا إلا بشروا بصدقك وتنبوا ألم ترى سيدي انه عجز تحريفهم ان يحذف البشارة بك ، خاب تأويلهم ان يشوش على صفتك ففي سفرهم واصحاحهم وتوراتهم وعهدهم كتبوا رأيت السماء مفتوحة وإذا فرس ابيض والجالس عليه يدعى اميناً وصادقاً وبالعدل يحكم ويحارب ، هذا في كتابهم الى اليوم انك الصادق الامين صلى الله عليك يا سيدي يا رسول الله وسلم وبارك وعلى اهلك واصحابك ، اي حرج وضعوا فيه من في البشرية لقب بهذا اللقب يا منصور الصادق
الاخ رشيد : رأينا ان الشيخ حسين يعقوب اقتبس من سفر الرؤيا انا تعجبت كيف نقتبس من هذا السفر رؤيا 19 : 11 ، انا اطلب من كل مشاهد ان يرجع لسفر الرؤيا ويقرأ ان وجد اي نبوة عن محمد فله الحق ان يوافق الشيخ لكن القارئ الصادق سيجد العكس اقرأ لكم " ثم رأيت السماء مفتوحة وإذا فرس ابيض والجالس عليه يدعى اميناً وصادقاً وبالعدل يحكم ويحارب وعيناه ( الشيخ ما كمل الآية على طريقة ولا تقربوا الصلاة ) وعيناه كلهيب نار وعلى رأسه تيجاناً كثيرة وله اسم مكتوب ليس احد يعرفه إلا هو وهو متسربل بثوب مغموس بدم ( هذا رمز عن الصليب ) ويدعى اسمه كلمة الله " عيب عليك يا شيخ حسين يعقوب هل محمد اسمه كلمة الله عرفنا ان كلمة الله هو المسيح والآية 16 تقول " وله على ثوبه وعلى فخذه اسم مكتوب ملك الملوك ورب الارباب لا اعتقد ان الشيخ حسين يعقوب يعتقد ان محمد هو ملك الملوك ورب الارباب وإلا صار مشرك هذه لا تحق إلا في اسم الرب يسوع المسيح ، انا اقول ان الادلة كثيرة ممكن نأتي ان الصادق الامين هو لقب اطلق على السيد المسيح في سفر الرؤيا في اماكن كثيرة في رؤيا 3 : 14 " هذا يقوله الشاهد الامين الصادق " هذا لقب على السيد المسيح ايضاً رؤ 1 :4 ،5 " ومن يسوع المسيح الشاهد الامين " الصادق الامين هو لقب ليسوع المسيح وقد سرق واطلق على محمد ، تعليقك اخ عبد الفادي
الاخ عبد الفادي : انا تفاجأت جداً الآن بالذي رأيته اول مرة اعرف ان المسلمين يستخدموا سفر الرؤيا وهو سفر نبوي سفر تنبأ فيه عن احداث وامور ستحدث الى انتهاء الدهر ان الصادق الامين المذكور الذي اسمه رب الارباب هو رسول الاسلام محمد انا استخدم القرآن لارد على هذا الشئ في سورة الاسراء آية 93 محمد قال " سبحان ربي هل كنت إلا بشراً رسول " سورة فصلت الآية 6 " انما انا بشر مثلكم " محمد نفسه يعترف انه بشر لكن علماء المسلمين في محاولات مريرة يحاولوا ان يمجدوا ويعظموا محمد لان صورته البشعة بدأت تظهر بكل وضوح
الاخ رشيد : اقول انهم في ورطة كبيرة جداً ، اولاً لم يجدوا شئ يستدلوا على نبواته إلا الشياطين والكهنة وهذا لجوء للمسكين الذي لا يجد اي دليل لجأ لجوء يائس مسكين الى قول شيطان ليدل على نبوة محمد ، هل نأخذ الشيطان شاهد اثبات على صدق شخص ، الشيطان هو كذاب وابو الكذاب يعني نستدل من كذاب على شخص ندعي انه من الله ، اي شئ انهم لم يجدوا يقولون على الكتاب المقدس انه محرف ثم يقولون به نبوة عن محمد ويقولون عجز تحريفهم ان يصل لهذا القول ، انا اعتقد اي محكمة لو جاء شخص يقول عندي وثيقة تثبت صدق ولكن هذه الوثيقة مزورة تعتقد ان القاضي سيقبل هذه الوثيقة تناقض ، اتي لنقطة اخرى موقف المسيح من الكتب التي سبقته مقابل موقف محمد من الكتب التي سبقته
الاخ عبد الفادي : الرب يسوع جاء ليتتم نبوات العهد القديم ، الرب يسوع ظهر بالنعمة في العهد القديم كان الناموس وهو القانون الله وضع للانسان وصايا الذي ان فعلها الانسان ولم يكسر وصية واحدة منها فالانسان سيحيا ولكن لان الانسان البشر به طبيعة خاطئة وساقطة حدث ان الانسان اثبت لنفسه قبل اثباته لله انه انسان فاشل فمجئ الرب يسوع لتحقيق هذه النبوات وليعمل البر وليظهر لنا انه الوحيد الذي سيكون فداء لخطايانا هو قال " فتشوا الكتب لانك تظنون ان لكم فيها حياة وهي التي تشهد لي " هذا مثال واحد من الامثلة العديدة في الكتاب المقدس ان الرب يسوع دائماً يرجع الى النبوات التي تتكلم عنه
الاخ رشيد : اسألك فعلاً نحن نرى ان السيد المسيح وافق ولم يقل في يوم من الايام ان الكتب التي سبقته قد حرفت او زروت او تم التلاعب فيها ولم يفعل هذا اي نبي على الاطلاق في تاريخ انبياء اسرائيل ، لماذا نجد محمد وحده هو الذي اتهم الانبياء الذين سبقوه انه رسالتهم لم تحفظ وكل الانبياء صادقوا على الشريعة التي قبلهم والسيد المسيح لم يكن استثاء ايضاً صادق على ما قبله لماذا محمد بفرده
الاخ عبد الفادي : محمد بمفرده لانه اتضح لمحمد ان رسالته هذه تخالف جميع الانبياء والرسالات التي سبقت ظهوره او ادعائه انه بعث كنبي ، انت ذكرت ان نبوات العهد القديم كلها تشير الى شئ واحد بالفعل كل نبي سواء ابراهيم اسحلق يعقوب يوسف موسى كلهم يطلبوا من الشعب ان يرجعوا لله يذكروهم بوصايا الله يذكروهم بمن هو الله لم يغير اي احد منهم اي تعليم ، الرب يسوع كان من ضمن نبواتهم ان الرب سيظهر والرب ظهر انما عندما جاء محمد مهما نظرنا لاي ادعاء يستخدمه المسلمون انه نبوة عن محمد لا تشير على شخص محمد نهائياً بل بالعكس تشير على الرب يسوع او الروح القدس وهو الاقنوم الثالث من اقانيم اللاهوت ، فلا شك ان محمد يحاول عندما يكون هناك تعارض عنده حلين اما يتوافق مع الكتاب المقدس ومعنى هذا انه نبي كذاب او يدعي ان الكتاب محرف حتى يثبت نظريته
الاخ رشيد : الاخ عبد الفادي اريد ان انظر الى شئ اخر ان السيد المسيح قضى ثلاث سنوات في خدمته اختار تلاميذه عمل اشياء كثيره بالمقارنة بمحمد قضى 23 سنة في دعوته للاسلام في تكوين الصحابة وتكوين الدولة الاسلامية من اي ناحية ممكن ان نقارن بين الاثنين على هذا الاساس
الاخ عبد الفادي : الرب يسوع جاء وعنده هدف محدد وهو خلاص النفوس ، هدفه تحقيق رغبة الآب وهو انه يأتي لكي يموت فداء عن خطايا العالمين ، الآية تقول " لانه هكذا احب الله العالم حتى بذل ابنه الوحيد " هدف مجئ الرب يسوع " لكي لا يهلك كل من يؤمن به بل تكون له الحياة الابدية " ، الرب يسوع اختار تلاميذه في الوقت المناسب مثلاً عاش 30 سنة قبل ان يبدأ رسالته لانه كان يجهز ويحضر للوقت المناسب وعندما اتى الوقت المناسب تعمد وبدأ خدمته وبدأ يختار تلاميذه بنفسه واحد واحد وعلم تلاميذه الرسالة وهي البشارة عن ملكوت السموات وارسلهم الى اماكن بخطة الهية علمهم اشياء كثيرة كان مثل لهم فعل الاشياء التي طلب منهم ان يفعلوها علمهم التواضع وان لا يستخدموا السيف قال لهم انهم سيعانوا ويكرهوا ويبغضوا بسبب انهم اتباعه عرفوا كل هذه الاشياء لكن بسلام ومحبة نشروا الكرازة وبشارة المسيح التي انتشرت ولها 2000 سنة الآن بدون ان يحتاجوا الى حرب او غزوة او يسلبوا ويأخذوا اموال او يأخذوا عبيد وما ملكت ايمانهم ، تعاليم الرب يسوع كانت محدددة لهدف محدد كل شئ كان يحدث في وقته ، قال لهم انه سيأتي وقت وسيسلم الى الكتبة والفريسيين والى الامم وسيصلب ويموت ويقوم كل هذه الامور كانت في خطة إلهيه محددة
الاخ رشيد : بينما في المقابل نجد محمد لما انقطع عنه الوحي ذهب يحاول الانتحار وفي فترة من الفترات حزن حتى انه نزلت آية " وما ضحى الليل ومسى فودعك ربك وما قضى " فكان يقول ان الله لم يتركه بعدما ضحك عليه المشركون وقال جنيك يا محمد فحزن حزناً شديداَ حتى انه غدا الى شواهق الجبال كما يخبرنا البخاري بالمقابل ايضاً انه كان يدعو في بعض دعواته اللهم اعز الاسلام باحد العمرين اي انه يحتاج الى بشر ليعز دعوته بينما السيد المسيح نجد انه كان عنده هدف واضح محدد لم يحتاج ان يعزه الله بأي انسان كان دعوته واضحة ووعدهم انه سيعزهم هو بالروح القدس انه سيقويهم يظلوا في اورشليم منتظرين وعده تجد ان واحد عنده سلطان خطة واضحة هدف واحد والاخر ليس عنده اي خطة او اي سلطان لا يعرف ماذا سيحدث له ، يطلب من الله ان يعزه بأحد الناس بعدما انتقل الى المدينة كون جيش صار يغزو به القبائل المجاورة ، اختلاف كبير بين دعوة السيد المسيح ودعوة محمد
الاخ عبد الفادي : اريد ان اذكر المشاهدين واريد اخواننا المسلمين ان يفتحوا عقولهم ويركزوا في الكلام ، محمد وعد اتباعه انه لو تبعوه وغزوا معه وانتصروا سيكون لهم غنائم من ضمنها غنائم اموال وعبيد وايضاً نساء وعدهم انهم لو ماتوا في سبيل الله وهم يجاهدون في الحروب سيكون لهم حوريات ، لاحظ الرب يسوع في تعليمه لتلاميذه " حينئذ قال لتلاميذه ان اراد احد ان يأتي ورائي فلينكر نفسه ويحمل صليبه ويتبعني " حمل الصليب دليل على انه ستكون هناك معاناة واضطهادات ليس لانهم كانوا يحاربون بل لانهم ينشرون السلام سيعانوا بسبب هذا السلام ، انكار النفس لا يستطيع اي انسان ان ينكر نفسه إلا إذا كان هناك قوة الهية تجعلنا نتغير كل مؤمن يقبل الرب يسوع من الاشياء التي نسمعها عنه ان حياته تغيرت انه كان انسان شرير والآن اصبح انسان محب للاخرين
الاخ رشيد : التركيز على الروحيات والتغيير الروحي الداخلي
الاخ عبد الفادي : بالضبط الرب يسوع علم التواضع من هو اعظم في ملكوت السموات
الاخ رشيد : وغسل ارجلهم في تعليم تطبيقي واضح انه غسل ارجلهم واعطاهم مثال ان الاول يجب ان يكون هو الخادم ولا يتقدمهم
الاخ عبد الفادي : قام عن العشاء وخلع ثيابه حتى يكون عبد وتمنطق واخذ منشفة وائتزر بها ، هذا الإيذار الذي كان يلبسه على الصليب
الاخ رشيد : لا اعتقد ان محمد كان سيفعل هذا لاتباعه ، سمعت مرة تعليق جميل من احد الاخوة قال الفرق ان واحد بذل نفسه من اجل كل الناس والاخر طلب من كل الناس يبذلوا انفسهم من اجله ، انتقل لنقطة اخرى لماذا نعظم المسيح ولماذا وكيف يعظم المسلمون محمد قبل ان نأتي لها عندنا فيدو نعرضه ونأخذ ايميلات ثم نرجع للجواب
الشيخ حسين يعقوب : اللهم انك تسمع كلامنا وترى مكاننا ولا يخفى عليك شيئا من امرنا تعلم سرنا وعلانيتنا اللهم بلغ رسالتنا هذه لرسولك حبيبي يا رسول الله صلى الله عليه وربي اني لا احبك عليك وعلى اهلك اذكى الصلوات واسمى التزييكات والتسليمات يا تاريخي واصالتي يادليلي والدليل عليك سيدي يا رسول الله عذراً سيدي عذراً مولاي عذراً أيا قرة عيني عذراً لم يشتموك كلا انا المشتوم كلا لم يسخروا منك بل الهزء بي بي لم ينالوا منك بل الجرح فيّ والطعن فيّ والاذي ليّ ، اما انت فالله حماك وصرف عنك انا المشتوم يا حبيبي يا سيدي انا المجروح يا قدوتي انا المهان يا منارتي سيدي بنفسي انت فداك ابي وامي ونفسي رسمت مستقبلي وانا غائب
الاخ رشيد : رأينا تضرع وتوسل الشيخ حسين يعقوب لنبيه الغريب جداً ان نحن كمسيحيين نؤمن ان المسيح هو الله الظاهر في الجسد ونعظمه بناء على هذا الاساس لكن الشيخ حسين يعقوب كان في مناجاة مع محمد أليست هذه صلاة
الاخ عبد الفادي : بالفعل صلاه وبها نوع من التضرع ايضاً وكأنه يترجى من محمد ان يغفر له التعديات التي حدثت انا استغرب انها تأتي من شيخ اسلامي والدليل على ان الاسلام يدعي ان محمد بشر ولا يعبد إلا الله وهذا نوع من الشرك
الاخ رشيد : ويقول يا تاريخي واصالتي يا قرة عيني يا منارتي انت رسمت مسقبلي ما الفرق بين تعظيم المسيحيين للمسيح وتعظيم المسلمين لمحمد
الاخ عبد الفادي : ابدأ بالمسلمين اقول لكم ان تسألوا انفسكم هل ممكن ان تؤمنوا بالله لوحده من غير ان تقول ان محمد رسول الله إن كنت تؤمن بالله وحده دون محمد فهذا هو الايمان الصحيح ولكن ان كنت تؤمن بالله ومحمد فهذا شرك بالله ، انتقل للرب يسوع نحن نعظمه ونمجده لانه عظيم في شخصه وذاته عظيم في سلوكه في تصرفاته في اعماله في معجزاته في ولادته في حياته في موته على الصليب في فداؤه لنا في قيامته في صعوده الى السماء وعودته ايضاً هو عظيم ، لا نعظمه لاننا رفعنا من شأنه بالعكس نحن نعظمه لانه يستحق التعظيم لانه هو نفسه وشخصه عظيم دون ان نعظمه ، هو لا يحتاج تعظيمي له لا يحتاج اعتذاري له لا يحتاج اي شئ مننا هو عظيم في شخصه الكتاب يعلم اشياء كثيرة عن الرب يسوع " وبالاجماع عظيم هو سر التقوى الله ظهر في الجسد " من هو الذي ظهر في الجسد " والكلمة صار جسداً وحل بيننا " من هو الكلمة ، الكلمة هو الرب يسوع لماذا نعظمه لانه بالنسبة لنا " الذي لنا فيه الفداء بدمه غفران الخطايا " " الذي هو صورة الله غير المنظور " " فيه خلق الكل الذي في السموات وما على الارض " هو الخالق يستحق التعظيم
الاخ رشيد : بالمقارنة بالمسلمين يقولون محمد مجرد بشر مجرد رسول مجرد نبي وفي نفس الوقت نجد الشيخ يناجيه والمسلمين يعملوا له امداح نبوية يمجدونه الله لا يقبل مجد اخر لا نجد اليهود يمجدون موسى مع الله واشعياء مع الله ولا دانيال مع الله ولا اي انبي مع الله إلا المسلمون وحدهم يمجدون محمد مع الله وفي نفس الوقت يقولون لا يفعلون ، يقولون شئ ويفعلون شئ اخر يقولون هذا مجرد بشر لكن تجدهم في افعالهم يعظمون محمد على اساس عبودية وتأليه ، اقرأ بعض الايميلات الاخ عزت يقول " اسمي عزت واشاهد برنامجك على قناة الحياة كيف نساعد هذه القناة العظيمة والبرامج التي تبث عليها " ، اشكرك اول شئ اقول لك اذهب الى الموقع وممكن هناك تجد كيف يمكنك ان تساعد القناة والبرامج ، الاخت سارة تقول " شكراً لانك في مقدمة البرنامج اجبت على سؤال كنت اتسائل عنه لكن عندي سؤال كيف كان محمد يصلي هل كان يقول اشهد ان لا إله إلا الله واني انا رسول الله " سؤالك حلو واطلب من اي مسلم يجيب عنه انا لا ادري شخصياً هل كان يقول هذا ام كان يشهد بضمير الغائب ، اخ اخر يقول " لماذا كانت البشرية في حاجة لهذا المحمد لماذا جاء لماذا سفك كل هذا الدماء لماذا كل هذا الهياج والهيجان لماذا عاشر النساء واسر السبايا واخذ الغنائم والاموال ، لماذا اين التوحيد وانه يدعي انه سيجلس على عرش الله ذاته والمقام المحمود الذي وعد به " هناك احباء كثيرين ارسلوا الاخ سليمان يقول " كل ما كان قبله كان قديم اي قبل يسوع المسيح وان استمر قدمه الى هذا الجيل وكل ما جاء بعد المسيح صار جديد ويتجدد الى ابد الآبدين كان قبل المسيح الجميع من ادم وصار كل من قبل في قلبه المسيح من الله ، كان الغفران لمن قبل المسيح من دم اضاحي وصار بعده بدم لا يضاهى " ، الاخ منير يقول " السيد المسيح لم يولد مثل باقي البشر بل ولادته عذراوية روحية من الروح القدس اما ولادة محمد فكانت بعد موت ابيه بأربع سنوات ، السيد المسيح جاء ليحمل اللعنة ويذبح عن البشرية بسبب الخطية فهذا هو الراعي الصالح الذي يبذل نفسه عن الخراف اما محمد فجاء بالذبح وحب النساء والطعام " اشكركم على الايميلات ، معنا الأخت نورما من كندا اهلاً بك
نورما : انا اريد ان اقول عيسى ابن مريم مثله كمثل ادم خلق من تراب قال للشئ قل فيكون ل نقول ابن الله المسيحية تحلل زواج اللواط
الاخ رشيد : يا ختي هل عندك آية تقول ان زواج اللواط مسموح في الكتاب المقدس
نورما : ...
الاخ رشيد : اقول لك سياسة البرنامج علشان تفهمي ، سياسة البرنامج نحن لا نحاكم الدين من تصرفات اشخاص مهما كانت تصرفاتهم
نورما : لكن انتم الآن تحاسبوا اشخاص
الاخ رشيد : اشرح لك نحن ندرس الدين من خلال النصوص ورموز هذا الدين مثلاً نحن نقارن بين الاسلام والمسيحية بناء على الكتاب المقدس والقرآن وبناء على الاحاديث والسيرة ايضاً ونقارن بين افعال محمد وافعال المسيح بين افعال الصحابة وتلاميذ المسيح الذين هم رموز الديانتين غير هذا لا نتطرق لهذا الامر لانه لا يهمنا في شئ ، اعود لتعليقك الاول قلت ان مثل المسيح عند الله كمثل ادم خلقه من تراب قال له كن فيكون لا يا اختي المسيح لم يخلق من تراب الدليل ان المسيح كلمة الله الذي صار جسد وليس كن فيكون وجود ادم في بداية الكون يستدعي هذا اما المسيح لم تكن هناك ضرورة لبداية الخلق ، فكيف تجيبي لماذا المسيح مختلف ولادته في حياته في صعوده للسماء في مجيئه الاخير هل كل هذا مجرد صدفة
نورما : اقرأ عليكم آية من سورة مريم " .............. "
الاخ رشيد : اسألك سؤال ، كمسلمة عادية من الافضل المسيح ام محمد
نورما : محمد خاتم الانبياء والمسيح نبي الله عليه السلام
الاخ رشيد : من اشرف المرسلين وخيرهم محمد ام المسيح
نورما : محمد عليه السلام
الاخ رشيد : اعطني نقطة واحدة فيما يمتاز محمد عن المسيح
نورما : يمتاز بالقرآن وكلام الحق
الاخ رشيد : نحن نتكلم عن شخص ، لا نتكلم عن كتاب هل المسيح كان من غير اخلاق !
نورما : لا ، اخلاق نبي الله عليه السلام
الاخ رشيد : قلت ان محمد يمتاز عن المسيح انه على خلق عظيم هل المسيح
نورما : كلهم انبياء
الاخ رشيد : هناك آية تقول تلك الرسل فضلنا بعضهم على بعض
نورما : نعم لكن المسيح عليه السلام
الاخ رشيد : وآية اخرى تقول ان محمد اشرف المرسلين واشرف على وزن افعل فهي اسم تفضيل انتم تفضلوا
نورما : نحن نفضل رسول الله عليه الصلاة والسلام ونفضل انبياء الكل ، كلهم على حق
الاخ رشيد : لكن انا كمسيحي من خلفية اسلامية اقول ان محمد اقل من المسيح لانه ولد من ام مشركة واب مشرك والمسيح ولد في اسرة تقية وولد ولادة عذراوية من الروح القدس دون مس بشر ، عاش حياة القداسة لم يلجأ للقتل ولم يكن عنده علاقات غير مشروعة بينما محمد قتل ناس وامر بقتل ناس مسالمين غير محاربين وكان له علاقات مع نساء كثيرات تعد في اطار الزنا
نورما : لم يقتل كما يفعل اليهود
الاخ رشيد : هل قتل ام لم يقتل
نورما : لم يقتل إلا بالحرب
الاخ رشيد : بعث شخص يقتل كعب ابن الاشرف
نورما : انا لست عالمة في الدين انا مسلمة
الاخ رشيد : انا اقول فقط للعلم قتل كعب ابن الاشرف بدون حرب ارسل ناس يقتلوه وقتل ام قرفة وقتل الكثير من الناس بطريقة بشعة وقتل بيديه امي ابن خلف وقتل العصماء بنت مروان بينما المسيح احي الموتى بعد موتهم ، الفرق كبير فكري معي في هذه الاسئلة
نورما : الله اعطى الرسول عليه الصلاة القرآن معجزة واعطى ابن مريم اعطاه احياء الموتى وهذا من الله وليس من نفسه
الاخ رشيد : اقول لك شئ اخير اين هو محمد الآن اليس هو ميت بقبره ام لا هل المسيح ميت بقبره ام في السماء
نورما : المسيح رفع الله سبحانه رفعه
الاخ رشيد : إذا ً نتفق ان المسيح في السماء ومحمد على الارض
نورما : الانبياء كلهم على الارض
الاخ رشيد : لكن نحن نقول ان المسيح في السماء ومحمد في الارض
نورما : لا نعرف في السماء او الارض لكن الله رفعه لم يجعل اعداؤه يقتلوه
الاخ رشيد : اشكرك ، المشكلة انه في بعض الاحيان نحرج ان نعترف ببعض الاشياء لانه نخاف ان نظهر انه انهزمنا لكن القضية ليست قضية هزيمة ، ما تعليقك على ما حصل الى الآن من نقاش
الاخ عبد الفادي : اخت نورما انا سأصلي لك ان تفتحي عقلك وتطلبي من الله الحق ان يلمس قلبك اخت نورما انت قلت ان الرب يسوع مثله مثل ادم وان ادم خلق من تراب الغريب ان القرآن الذي تؤمني به يقول انما المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وكلمته القاها الى مريم وروح منه ، وآية اخرى تقول ونفخنا فيها من روحنا ، روح الله وكلمته لا ينفصلا عنه معنى هذا ان باعتراف القرآن المسيح هو إله ازلي الشئ الثاني تكلمت على ان محمد لم يقتل إلا في غزوات وحروب ذكرت انت قصص كثيرة احب اذكر احداها لكي اثبت ان ماذكرت ليس خرافات ارسل محمد عمير بن عدي وكان اعمى وامره بقتل عصماء بنت مروان لانها ذمت محمد فدخل بيتها ووضع سيفه على ثديها وانفذه الى ظهرها ثم رجع ودخل المسجد وصلى الصبح مع محمد واخبره بما حدث فقال له محمد لا يتناطح فيها عنزان " هذا محمد الرب يسوع قال احبوا اعدائكم هذا الفرق الشاسع بين محبة محمد لاعدائه ومحبة المسيح لاعدائه ايضاً إذا كان محمد نبي وعنده قدرات واسعة لماذا كان هناك شك في نبوته القرآن في سورة يونس اية 94 " ان كنت في شك مما انزلنا اليك فأسأل الذين يقرأون الكتاب من قبلك " الذين يقراون الكتاب من قبلك هم اليهود والنصارى يعني محمد كان لازم يذهب لليهود والنصارى حتى يتأكد من نبوته الظاهر ان شك في نبوته ، ايضاً في سورة الحجر ايه 97 – 99 " ولكننا نعلم انك يضيق صدرك بما يقولون فسبح بحمد ربك وكن من الساجدين واعبد ربك حتى يأتيك اليقين " كأن محمد لم يأتيه اليقين بعد بالرغم من انه كان يقول القرآن وهو غير متأكد من هذا اليقين اخت نورما واخواني واحبائي المسلمين كنا مثلكم وكنا عنيدين وكنا نتعصب جداً لمحمد ارجوكم قارنوا بمنتهى الهدوء شخص الرب يسوع وشخص محمد ، هل تقبل شخص جاء يموت من اجلك وهو الآن في السماء ممجد ومعظم ام تقبل شخص طلب منك ان تموت من اجله وهو الآن في القبر
الاخ رشيد : اشكرك اخ عبد الفادي ، بالنسبة لنقطة اخرى اريد ان اشير لها ان محمد لا يملك اي نفع لاي مسلم وهذا تأكيد على لسان الشيخ حسين يعقوب ممكن ان نسمعه الآن
الشيخ حسين يعقوب : اللهم ان نعتقد ان نبينا صلى الله عليه وسلم لا يملك لنا ولا لنفسه موتا ولا حياة ولا ضرا ولا نفعا
الاخ رشيد : نشكر الشيخ حسين يعقوب انه قال ان محمد لا يملك نفعاً ولا ضراً له ولا لأي مسلم ما تعليقك ويقول لا يملك حياة ولا موت بالمقارنة مع السيد المسيح
الاخ عبد الفادي : السيد المسيح قال انه لو امنا به ننال حياة ابدية وننالها الآن الرب يسوع قال " انا هو الطريق والحق والحياة لا احد يأتي الى الآب إلا بي " والمقصود بها ان قبلتني الآن ستأتي الى الآب ، ذكر للص المصلوب معه قال له " اليوم تكون معي في الفردوس " لا شئ به تأجيل مع الرب يسوع لا يقول ستكون معي او يمكن ان تكون معي او ان اعمالك تدخلك الفردوس الآن يقين خلاصي مع الرب يسوع
الاخ رشيد : أقرأ بعض الايميلات " تحية لك اخ رشيد انت تقول ان جميع الانبياء صادقوا على النبوات التي سبقتهم لكن لا يوجد اي رسالة تقبل النبوة التي تليها والدليل صلب اليهود للسيد المسيح لانه جاء ليلغي او ينسخ رسالة سيدنا موسى " الاخ وليد ، هو الرفض لاي شئ جديد موجود في الطبيعة البشرية لكن نحن نتكلم على العكس لا يأتي شخص مرسل من الله وينقض ما قبله ممكن ان يحدث العكس لكن من البعض لا ننكر ان كثير من اليهود آمنوا بالسيد المسيح والدليل ان الرسل كانوا يهود ونشروا رسال السيد المسيح في كل البقاع وكل المسكونة إذاً لا نتكل على هذا لانه توجد اقليه دائماً سترفض لكن الاغلبية آمنوا بالسيد المسيح وانتشرت رسالة المسيح في العالم كله ، يبقى سؤالنا صحيح لماذا محمد بمفرده ألغى كل ما قبله كان موقفه غريب تجاه الكتب السابقة بينما نجد كل واحد يأتي يصادق على ما قبله ، سؤال من توتو لولو " سلام المسيح لكم لدي سؤال إذا يعتقد الاسلام ان ولادة المسيح بشرية اي من بشر كسائر الناس فمن هو ، لم افهم السؤال جيدا ، من الاخ متى يقول " احبائنا المسلمين عندهم سؤال تعبهم جداً يقولون نحن نؤمن بعيسى لماذا لا تؤمنون بمحمد " والعجيب انهم يسألون ويجيبون على هذا السؤال بمنطق
الاخ عبد الفادي : نحن نؤمن بمحمد انه نبي كذاب الذي تنبأ الرب يسوع بظهوره
الاخ رشيد : إذاً الفكرة هو ما تعريفك للايمان لما تقول نحن نؤمن بالمسيح لماذا لا تؤمنوا بمحمد تعريفك للإيمان يختلف عن تعريفنا ما هو تعريف هذا الايمان هم يؤمنون بالمسيح كما جاء في القرآن نحن نقول ان الايمان هو ان تؤمن بالمسيح كما جاء في الانجيل مع اختلاف التعريفات حتى لو قال انا اؤمن بمحمد تعريفي للإيمان اني اؤمن به انه نبي كذاب فإذاً بحسب مفهومي للإيمان انا اؤمن انه نبي كذاب لازم يكون تعريف موحد حتى نقبل هذا ، السيد علاء يقول " يكفي ان تلاميذ المسيح نشروا المسيحية بدون ان يحملوا عصا اما محمد فنشر دينه بالسيف والغزوات " كلامك مضبوط الاسلام بني على السيف ولم يبنى على السلم والدليل انه انتشر بعد هجرة محمد للمدينة اسرع مما كان عليه في مكة ، اخت سمسومة تقول " انا اشجع البرنامج جداً لاني مسيحية واؤمن بيسوع المسيح ايمان قوي ، الرب يبعد عنا الشيطان واتباعه ، انا كنت اريد ملخص الحلقة اليوم في جدول مقارنة بين يسوع المسيح وهذا الشخص الذي اسمه محمد " سنجيبك انه في الحلقات القادمة ستكون جدول مقارنة كل نقطة على حدى بالتفصيل دقيق جداً نعمل نقاط كثيرة ، نتكلم في نقطة اخرى معجزات السيد المسيح مقارنة بما نسب لمحمد من معجزات
الاخ عبد الفادي : باعتراف القرآن الرب يسوع عمل معجزات عديدة وهذه المعجزات خارقة للعقل وفوق اي قدرات بشرية ولها مغازي روحية ولها مغازي بشرية ولها مغازي تعليمية ، الرب يسوع احي الموتى من الناحية الجسدية احي الموت بالفعل ، احى فتى كان ميت احي لعازر في يوحنا 11 ، المغزى الروحي ان الرب يسوع يعطينا فكرة انه هو وحده له انتصار على الموت الذي دخل الى العالم بسبب الخطية ، الرب يسوع شفى البرص ، البرص يرمز للخطية والرب يسوع قادر ان يشفي البرص وفي احدى القصص ان الابرص جاء وسجد للرب يسوع ، والرب يسوع قبل سجوده وهذا دليل على انه يقدر ان يفعل هذا الشئ ، معجزة الرب انه سكن العواصف والبحر حتى تلاميذه استغربوا في انفسهم قالوا من هو هذا الذي يسيطر على الطبيعة بشكل عام ، الله وحده هو الذي يستطيع ان يسكن البحر والامواج والعواصف ، بشكل عام معجزات الرب يسوع لها معاني عديدة من ضمنها قدراته الإلهية
الاخ رشيد : اشكرك على هذه الاشارة لانه فعلاً محمد نسبت إليه معجزات ورأينا ما يطلق عليه معجزة انشقاق القمر والاسراء والمعراج وجدنا ان لا يوجد شهود ولا يوجد اثبات للقصة وانها لا تخدم البشرية ولا بها اي مغزى روحي وتفيد محمد لمجده الشخصي فقط فكل هذه ادلة تدل على ان محمد لم يكن له معجزات بالاضافة الى النصوص القرآنية التي تنفي عنه المعجزة اطلاقاً ونجد معجزات ذكرت في السيرة وفي الاحاديث ولم تذكر في القرآن ، اشكركم مشاهدينا نتوقف مع فاصل قصير نعود بعده لتكملة هذه الحلقة من برنامج سؤال جرئ

بعد الفاصل

الاخ رشيد : نرحب بكم لتكملة هذه الحلقة من برنامج سؤال جرئ هي عبارة عن مقدمة لدراسة طويلة عن حياة محمد وحياة السيد المسيح في نقاط مختلفة ، معنا مكالمة من السيد نور الدين من هولندا
نور الدين : مساء الخير استاذ رشيد ، احب اشارك اتكلم على النقاط التي طرحتها وارد عليها ، بالنسبة لموضوع حديث الشيخ حسين يعقوب يقول فيه ان سيدنا رسول الله لا يملك لغيره لا نفع ولا ضرر ، وبما ان الموضوع مقارنة بين سيدنا محمد وسيدنا عيسى عليه السلام ، يسوع ايضاً قال " انا لم اقدر ان افعل من نفسي شئ كما اسمع ادين ودينونتي عادلة لاني لم اطلب مشيئتي بل مشيئة الآب الذي ارسلني " ، ويسوع عندكم المسيحيين هو الإله كيف الإله لا يقدر ان يفعل من نفسه شئ
الاخ رشيد : نحن كمسيحيين نؤمن ان الرب يسوع له طبيعة بشرية وطبيعة إلهية فعندما يتكلم عن اي شئ محدود او قدرات محدودة او اي شئ له خاصية البشرية فنحن نؤمن انه يتكلم من منطلق انه انسان لانه كان انسان كامل عندما يعمل قدرات اخرى ويتكلم بمنطق اخر ويغفر الذنوب ويعلم الغيب ويقول ان من آمن به يخلص ويعد اللص انه سيدخل الفردوس معه في نفس اليوم ، نحن نؤمن ان هذا عمل الله بطبيعته الإلهية فهذا امر محلول في عقل المسيحي لا تطرح تعارض على الاطلاق ارجو ان تأخذ هذا بعين الاعتبار عندما تتكلم عن هذا الامر ، بينما محمد انتم لا تؤمنوا انه عنده طبيعتين انتم تؤمنوا ان لديه طبيعة بشرية فقط فهو لا ينفع اي شخص بمجرد انه بشر لا يستطيع ان يقدم ، نحن نؤمن ان الرب يسوع بشر انسان كامل ماعدا انه ليس خاطئ وفي نفس الوقت هو الله في باطنه الله غير المنظور ، اتفضل علق على هذه النقطة ، اخ نور الدين الخط انقطع نحن نعتذر ممكن تعيد الاتصال وسنكمل معك الحديث ، الاخت اروى من الولايات المتحدة
اروى : اريد اقول كل شئ تقولونه على محمد يقوله اليهود على عيسى يقولون عليه اشياء سيئة مثلاً ان امه زانية ويقولوا نحن كنا عايشين معهم وعارفين هؤلاء الناس
الاخ رشيد : ما الخلاصة التي تريدين ان تقوليها
اروى : الخلاصة ان انتم تظلوا وراء محمد رغم ان محمد بيحب المسيح ونحن المسلمين نحب المسيح تكلموا عن اليهود
الاخ رشيد : اعطيك الفرق ان هناك خلل في هذه المقارنة اولاً عندما يقول شخص يهودي عن يسوع المسيح انه ابن زنا وحاشا او يقول عنه اي كلام قالوا عنه انه يخرج الشياطين برئيس الشياطين انه مجرد كاذب .. الخ ، هل هذا له نص يوافقه الكتاب المقدس ؟ هذا ليس له نص ، نحن لا نقول ما قاله عنه قريش مثلاً نحن نقارن نص بنص ما يعتقده المسلمون عن محمد وما يعتقده المسيحيون عن المسيح ونقارن بين العقيدتين بناء على نصوص وليس على كلام الاعداء لا نقول قال عنه ابوجهل او ابولهب نحن نقول هذا ما يعتقده القرآن والحديث في شخص محمد وهذا ما يعتقده الكتاب المقدس ويعلمه عن شخص المسيح ، قول لي كمسلمة لماذا تؤمنين ان محمد افضل من المسيح رغم ان الواقع والنصوص تقول ان المسيح هو افضل من محمد بكثير
اروى : محمد افضل من المسيح لانه قال وعاش من طفولته ونحن نعرف كيف عاش من طفولته وبعد طفولنه وبعد نبوته اما عيسى عليه السلام ما عاش كثير وكان اليهود يقاتلونه
الاخ رشيد : إذاً بناء على حياة محمد تقولين بناء على طفولته والبيئة التي كبر فيها هو احسن من المسيح من هذه النقطة
اروى : انت تقول على محمد اشياء لان كتب عليه اشياء كثيرة وآلاف الكتب ومحمد جال جولة عظيمة والى الآن المسلمين في العلم
الاخ رشيد : نقارن بهدوء ، واحد طفل ولد يتيم مثلاً مات ابوه مشرك وامه آمنة مشركة وتربى عند جده عبد المطلب الذي هو مشرك ثم رباه عمه ابو طالب المشرك ربي تربية شركية في بيئة مشركة على يد مشركين وتزوج خديجة التي يقول عنها البعض انها كانت نصرانية والبعض يقول كانت مشركة ، على اي حال لم تكن مسلمة ثم ولد اولاده كلهم من خديجة الاوائل قبل ابراهيم كلهم من خديجة ولدهم خارج عن الله بعيدين عن الله ، فكل حياة محمد كانت تربية شركية في بيئة مشركة في قبيلة مشركة ، نأتي للمسيح ولد من ام قديسة كانت تذهب الى الهيكل تتقرب الى الله لما جاءها الملاك جاء في بشرى من الله وضح لها الامر ، تربى بين يديها هي تقية طاهرة نقية ترعرع في مجتمع يهودي يعرف الله فهل تعتقدين ان حياة محمد المشركة افضل من حياة المسيح
اروى : لماذا كذبوه لو يعرفوا الله
الاخ رشيد : انا طبعاً اقول على النقطة التي قلتيها ليست في مصلحتك ان المسيح افضل من محمد لان ولادتهم وتربيتهم مختلفة فعلاً مختلفين هذه تربية شركية وهذه تربية مقدسة
اروى : الله طهر محمد ، انت لا تقول لي قال فلان على محمد لما اقول قال شخص على محمد تقول لا الذي اقوله انا هو الصح وانت تقولي خطأ
الاخ رشيد : انا لا اقول قال فلان اعطيك مثال تعرفي سورة الضحى " ووجدك ضالاً فهدى " صح ؟
اروى : لا يعني انه يعمل الخطأ هذا يعني ان كل انسان يولد لا يعرف شئ
الاخ رشيد : ما معنى ضالاً
اروى : ضالاً كلنا ضالين كلنا لا نعرف
الاخ رشيد : إذاً محمد مثل كل الناس وهذا ما نقوله ، المسيح لم يكن ضالاً ، المسيح قال عن نفسه انا هو نور العالم انا الذي اقود الضالين " تعالوا اليّ يا جميع المتعبين وثقيلي الاحمال وانا اريحكم " معناه تعالوا اليّ يا كل الضالين وانا اريحكم محمد واحد من هؤلاء الضالين
اروى : اجبني على هذا السؤال فقط ، انت إذا قتلت واحد وانت مسيحي وذهبت اليوم الثاني تبت والمسيح اخذ ذنبك ما ذنب هذا المسكين الذي قتلته من يأخذ حق هذا المسكين
الاخ رشيد : هذا السؤال ينطبق عليك انت انت كمسلمة لو قتلت واحد وتبتي واسلمت هناك عرف فقهي يقول ان الاسلام يمحي كل ما قبله يعني واحد كان قاتل واسلم
اروى : المسلمة تعاقب إذا هناك مسلم يقتل مسيحي الآن هذه جريمة في الاسلام مش مهم تقول لا إله إلا الله محمد رسول الله
الاخ رشيد : اقول لك المسيح نهانا عن القتل لا يوجد مسيحي يقتل حتى نهانا ان لا نقول لاخينا يا احمق من قال لاخيه يا احمق يستوجب نار جهنم ولو واحد كان قاتل وتاب تقبل توبته وهذا موجود عندك في الاسلام ليس فقط في المسيحية ، دليلك غير مقبول في هذا اشكرك ، تعليقك اخ عبد الفادي
الاخ عبد الفادي : الاخت اروى تعتقد ان الحلقة تهاجم شخص محمد بدون دلائل ، لكن نحن نستخدم دلائل قرآنية اسلامية حتى الفيديو هو عن شيخ اسلامي ، هي ذكرت ان الاسلام رفع من قيمة الدولة والعلم انا لا حظت انها من امريكا اريد ان اسألها لماذا ذهبت امريكا مادام ان الدول الاسلامية بها حضارة وتقدم ، وتتكلم على ان محمد بشر وان الرب يسوع انسان لا يوجد فرق بينهم والغريب ان القرآن يتكلم عن ولادة الرب يسوع بالتفصيل وبقول " وجعلناه ابن مريم وامه آية " ، آية للعالم وللبشر الغريب ان محمد ليس آية من هو الافضل اتبع انسان بحسب تعريف الاسلام المسيح هو انسان آية وولد بعجزة ويعمل معجزات خارقة ام انسان يعتبر نفسه مثل بقية البشر لا ينفع ولا يضر
الاخ رشيد : معنا السيد اسماعيل من المكسيك
اسماعيل : تحياتي للجميع ، عندي مداخلة انا عندي اكثر من 50 سنة اروح للكنيسة ما في يوم قالوا في الكنيسة اكره ناس تقول احبوا بعضكم بعضاً مهما كان ديانته لونه ، لكن عشت في بيئة اسلامية بها السنة والشيعة الشيعي يكره السني والسني يكره الشيعي الاثنان يكرهون غير المسلم
الاخ رشيد : اسألك سؤال حتى اكون عادل مع الاخوة المسلمن في نفس الوقت هل هذه تصرفات ناس ام هي تصرفات لها علاقة بالنصوص
اسماعيل : هي تصرفات لها علاقة بالنصوص والقرآن ، من اين جاءت تعاليم المحبة هذه اشاعات كل واحد جاء له النصوص التي يقولها
الاخ رشيد : إذاً تصرفات المسلمين من خلال تحريضهم على الكراهية وتحريضهم ضد الآخرين هي مبنية على نصوص قرآنية واحاديث محمدية
اسماعيل : نعم هذا صحيح هذا الشئ نقرأه نسمعه
الاخ رشيد : اشكرك ، معنا الاخ نور الدين مرة اخرى اهلا بك
نور الدين : نكمل كلامنا ، نحن تكلمنا عن كلام الشيخ حسين يعقوب قال ان محمد عليه السلام لايملك في نفسه ضرا ولا نفعا لكن الله سبحانه تعالى هو الذي ينفع الناس جميعاً ، حضرتك قلت ان يسوع كان له الطبيعة الانسانية والسيطرة عليها مثل موسى شق البحر فكيف الذي عمله يسوع غير خارج عن قدرة الله تعالى لان الله يجري المعجزة على يد رسله ليؤمن الناس ان هذا رسول من عند الله ، بالنسبة لوضوع اخر قلتم على موضوع السجود ان هناك من سجد ليسوع والكتاب المقدس يدلنا في سفر التكوين على ان يوسف عليه السلام قد سجد له ابوه واخوته ، ثم قلت الاسلام يدعو الى القتل اما يسوع قال لا تقتل حتى من قال لاخيه يا احمق يتحرم عليه الملكوت ، والمسيح ايضاً قال للمرأة عندما جاءت له المرأة وطلبت منه ان يشفي ابنتها قال لها لا يؤخذ خبز البنين ويطرح للكلاب بصيغة انه نعت كل من ليس من بني اسرائيل انه كلب
الاخ رشيد : لا هو لم ينعت اي احد
نور الدين : اتركني اكمل ثم اجب عليّ
الاخ رشيد : لايمكن ان نعطي لمتصل واحد يرد على كل النقاط انت ذكرت الى الأآن اربع نقاط ،
نور الدين : انا لم اذكر انا ارد على ما قلته
الاخ رشيد : تطرقت الى اربع نقاط ، ممتاز نحن نرد على الردود لانه يجب ان يكون عندنا وقت ايضاً ، لا يمكن ان تعطى الحلقة كلها لمتصل واحد انا اشكرك واستقبل مكالماتك ونحاول تقسيم الوقت ، اول شئ ما عمله السيد المسيح يشبه ما عمله موسى
الاخ عبد الفادي : انا فتحت الكتاب المقدس واطلب من اخونا المتصل نور الدين واي اخ اخر يذهب الى سفر الخروخ 14 : 15 " فقال الرب لموسى مالك تصرخ اليّ قل لبني اسرائيل ان يرحلوا وارفع انت عصاك ومد يدك على البحر وشقه " من الذي قال ؟ الرب هو الذي قال ، اثبت ان الرب يسوع صلى وطلب من الله ان يسكن البحر الرب يسوع بنفسه سكن البحر كيف هذه مقارنة بين موسى والرب يسوع
الاخ رشيد : وهناك معجزات اخرى انه غفر الذنب قبل ان يصنع المعجزة اعطني اي نبي قال هكذا ، هناك آيات كثيرة تدل على ربوبية الرب يسوع المسيح يقول " حيثما اجتمع اثنان او ثلاثة باسمي هناك اكون في وسطهم " من من الانبياء يقول هذا الكلام ، هذه صارت مسالة منتهية اطلاقاً نأتي للسجود قال انه في العهد القديم كان هناك ناس يسجدوا لناس اعطى مثال واحد يسجد سجود احترام وتحية ليس عبادة
الاخ عبد الفادي : في اللغة الاصلية لما نتكلم عن سجود للرب يسوع معناها سجود إلهي سجود تعظيم وتقديس لله عندما استخدمت نفس الكلمة مع يوحنا عندما سجد للملاك رفض هذا السجود ووبخه لانه سجود عبادة ولكن عندما سجد للرب يسوع قبله الرب يسوع
الاخ رشيد : إذاً اخي نور الدين ان هناك نوعين من السجود في الكتاب المقدس سجود يشبه التحية خصوصاً في العهد القديم اما في العهد الجديد فلا نرى إلا سجود العبادة الملاك رفض سجود يوحنا لانه كان سجود عبادة اما الرب يسوع لم يرفض السجود ابداً ويوحنا سجد لما رأى الرب يسوع في رؤيا ، والرب يسوع المسيح طلب العبادة لما يقول " كل ما تطلبون باسمي انا افعله " يعني عندما تطلب تخرج شياطين باسم المسيح فهذه عبادة ايضاً ، شئ اخر خبز الكلاب لما يقول للمرأة لا ينبغي ان يعطى خبز البنين ويطرح للكلاب
الاخ عبد الفادي : لابد ان نعرف السياق للقصة اليهود كانوا يدعو ان الامم كلاب كانوا يعطوهم هذا التسمية وكانوا يعتبروا ان الخلاص قط لليهود ، الرب يسوع جاء يعلن انه هو الملك المنتظر المسيا المنتظر لو تقرأ في القصة ان المرأة لقبت الرب بابن داود الرب يسوع تعجب لايمانها لان هي عرفت من هو لكن اليهود في جميع اليهودية لم يعرف من هو
الاخ رشيد : حتى نوضحها بلغة ابسط بكثير اليهود كانوا ينظرون للامم انهم كلاب ولا يستحقون خبز البنين كانوا مع الرب يسوع المسيح خاطبها بما يدور في اذهانهم كأنه يريهم وفي الاخير مدح ايمانها قال هؤلاء الذين تقولوا عنهم انهم كلاب احسن منكم ان هذا هو الدرس لليهود هو لم يقول انتم كلاب هو نطق على لسان اليهود ما يقولون ثم رد عليهم ليغير تفكير بدليل انه قال اذهبوا للعالم كله لو كان يعتقد انهم كلاب ما كان ينشر لهم رسالته لكنه قال هكذا احب الله العالم ، معنا السيد سامي من بلجيكا
سامي : مساء الخير والود والمحبة ، اشكر من اوصلني بهذه المكالمة ولاعضاء محطة الحياة وعلى رأسهم الاب زكريا بطرس ، اريد ان اتكلم الفرق بين المسيح ومحمد نبي الاسلام الذي عرفته على حقيقته منذ خمسة اشهر واشكر الاب زكريا الذي اراني الحق لكي اتبعه
الاخ رشيد : انت مسلم سابق ؟
سامي : انا كنت من خلفية اسلامية متشددة وكنت ادافع عن الاسلام بحرقة حتى اضطررت في كثير من الاحيان للكذب واللف والدوران في حقيقة الاسلام لكي ادافع عن هذا الدين لكن الحمد لله اني فتحت بابي للمسيح الذي طرق بابي وفتحت له وقبلته وانا اعيش حياة سعيدة وفرحة وكل ما اريد ان اقوله الفرق بين نبي الاسلام والمسيح الذي انتم تعرفونه لكن اخاطب اخواني المسليمن لكي يلتفتوا اقول لهم ان نبي الاسلام جاء للقتل وهذا ما قاله القرآن فقد عبس وتولى نبي الاسلام انا اعرف حقيقته جاء لكي يتزوج الطفلة عائشة جاء ليغتصب حقوق البشرية والمسيح الحي الذي جاء ليحي ويحب وجاء بالمحبة انا اخاطب الاخت الذي تكلمت واقول لها كيف تدافعين عن دين الاسلام وليس لك اي نصيب في هذا الدين الجارح انا نصيبي إذا آمنت بمحمد نبي الاسلام فلي 72 حورية غير ما ملكت اليمين في الدنيا لكن ماذا نصيبك انت في دين محمد يا اختي اتمنى ان تفتحي عينيك وتنظري الدين ، محمد الذي قتل ام قرفة وغيرها واغتصب عائشة في كتب السيرة عندما رجعت اليها ونظرت الى حقيقة الاسلام الزائفة لقد سقط عرش الاسلام كنت اقول لنفسي من قبل لا تسأل عن امور لكن عندما سألت وفتحت عيني بان حقيقة هذا الدين امام عيني
الاخ رشيد : اشكرك اخي سامي وفعلاً انا فرحان باختبارك
سامي : مالي الكثير في هذا الدين واشكر الحي الذي عرفته عن طريقك وطريقك الاب زكريا واخواني الذين يجلسون عندي في البيت الاخ ابراهيم وجرجس احببتهم في الحق
الاخ رشيد : نصيحة من اخ لك ومريت في نفس الظروف تقوى في البر وانمو اكثر وكون بين المسيحيين يشجعوك في الايمان وفي المعرفة
سامي : هذا ما اريده واحاول ان ادرب نفسي في الحياة الروحية وعن طريق قناة الحياة
الاخ رشيد : هناك رسالة من الاخ هاني يقول " هذه رسالة شيطانية من الطبيعي ان تكون رسالة الشيطان على لسان محمد او غيره ضد المسيح الذي اذله في الصليب والشيطان في سبيل ذلك يجب اولاً ان ينقض او ينكر او يشكك في رسالة رب المجد " الاخ كامل يقول " كيف نقارن بين النور الحقيقي والظلمة بين الإله المتجسد الذي بلا خطية وانسان خاطئ جداً ارتكب جميع الخطايا البشرية كيف نقارن من اعطى واشبع وشفى واقام الاموات وفتح الاعين ومن اخذ الجزية والخراج وقطع الارجل والايدي وفقع وسمل العيون كيف نقارن بين من انتصر على الخطية والشيطان وبذل نفسه من اجل خلاص البشرية وبين من اشبع شهواته دون قيد او شرط وطالب اتباعه وقتل معرضيه " الاخ فالكوم يقول الى المتصلة نورما " لو كان كل ما يخلق بكلمة كن هو كلمة الله فقد صار كل اول حيوان مخلوق من الله يدعى كلمة الله فأول ذبابة واول كلب الى اخره صار كلمة الله " نقطة حلوة يا اخي ، الاخ ابراهيم يقول " يجب توضيح ان تصرفات الفرد يعكس ما بداخله عن عقلا وقلبا وكانت مهمة يسوع الاولى هو تطهر القلب والعقل اي مصدر الصرفات لان خطية مثل الزنا ترتكب اولاً في العقل والقلب اما محمد حاول معالجة الخارج فقط تاركاً المصدر وهذا لا يجيز " اشكركم اطلب منك التعليق
الاخ عبد الفادي : اخي سامي انا فخور جداً انك قبلت رب المجد الرب يسوع الهاً مبارك اسم الرب اقدم دعوة سريعة لاخواني المسلمين ان يقبلوا الرب يسوع " الذي يشهد له جميع الانبياء ان كل من يؤمن به ينال باسمه غفران الخطايا " وسهل جداً قبولها لانك " ان اعترفت بفمك بالرب يسوع وآمنت بقلبك ان الله اقامه من الاموات خلصت " دعوة للمؤمنين المسيحيين ان الإيمان بالخبر والخبر بكلمة الله اكرزوا بين المسلمين وبين الامم الرب يبارككم
الاخ رشيد : اشكرك اخي عبد الفادي واشكر الاخوة والاخوات المتصلين انا اقول لكم ان الحلقتين القادمتين لا يوجد اتصالات ارجوكم تابعوا هذه الحلقات لانها جوهر الاختلاف بين الاسلام والمسيحية حتى نتعرف بالادلة والبراهين والنصوص لايوجد اي محاباة كله موثق ، اتمنى لكم عيد ميلاد سعيد عطلة سعيدة اتمنى ان القاكم في السنة المقبلة في لقاء مباشر على برنامج سؤال جرئ اشكركم والى اللقاء .

rating

Please Login or register to be able to rate or comment

  Comments

No comments.


  
الصفحة الرئيسية | خدمات | برامج وفيديوهات | إتصل بنا | مساعدة
بيان الخصوصية | شروط الاستخدام
Copyright 2019 by IslamExplained.com