20 نيسان, 2019
ar-JOen-US

046 - حلقة خاصة مع جناب القمص عن السيد المسيح
Created on 19/11/2010 08:22:49 م

print

 تنزيل الحلقة

ســـــــؤال جــــــــرئ
الحلقة السادسة والاربعون
حلقة خاصة مع جناب القمص زكريا بطرس عن السيد المسيح
تاريخ البث المباشر 27 ديسمبر 2007

الاخ رشيد : كل سنة وانتم بخير وعيد ميلاد مجيد للجميع اينما كنتم نرحب بكم في هذه الحلقة المتميزة لشيئين اساسين اولا انها تأتي في اجواء عيد الميلاد ونهاية السنة الميلادية وثانيا لاننا سنختم حلقاتنا لهذه السنة بإستضافة شخص عزيز على قلوبنا جميعا جناب القمص زكريا بطرس ترحيب خاص لك جناب القمص
القمص زكريا : شكرا جزيلا كل سنة وانتم طيبين
الاخ رشيد : نشكرك ، في هذه الحلقة لبرنامج سؤال جرء سيكون موضوعنا اليوم مركز على يسوع المسيح من يكون كيف نؤمن به ولماذا ، يا ريت نأتي اليوم بقلوب منفتحة متواضعة بغرض ان نسمع ونتعلم جميعا عوض الجدال لاجل الجدال يا ريت نفتح القلوب والاذان لنتعرف على اعظم شخصية على الاطلاق وبدون منازع يسوع المسيح له كل المجد والسلطان اعددنا لكم مقدمة صغيرة عن الموضوع نشاهدها جميعا قبل ان ندخل في صلب موضوع الحلقة
فيلم تسجيلي عن ولادة السيد المسيح والتعليق بصوت الاخ رشيد
يسوع المسيح ولد منذ اكثر من الفي سنة من العذراء مريم قسم ميلاده المعجزي التاريخ الى ما قبل الميلاد وما بعده فكان بالحقيقة فريدا في ميلاده علم بقوة وسلطان وظلت اقواله سامية لا مثيل لها على الاطلاق في البساطة والعمق فكان بذلك فريدا في تعاليمه شفى المرضى فتح اعين العميان اقام الموتى ، اطعم الجياع ، وظلت معجزاته مذكورة خالدة ليس لها مثيل ، فكان فريدا في معجزاته ، صلب وهو البرئ ومات ودفن وبعد ان اعتقد الجميع ان يسوع الناصري قد انتهى كبقية البشر فاجأ الجميع في قيامة مجيدة لا مثيل لها على الاطلاق لتصير معجزة المعجزات وليكون بذلك يسوع المسيح فريدا في موته وقيامته ، ليس هذا فحسب بل انه صعد وجلس في الاعالي فصار حقا فريدا حتى في صعوده ، يسوع المسيح هذا هو الذي سيأتي ايضا في يوم من الايام على حين غفلة وسيكون فريدا ايضا في مجيئه ، يسوع المسيح ليس نبيا كباقي الانبياء لانه متميز عن الجميع في كل شئ لقد قال عن نفسه ما لم يقوله اي نبي من الانبياء لقد قال عن نفسه انا هو نور العالم من يتبعني فلا يمشي في الظلمة وقال ايضا انا هو القيامة والحياة من امن بي ولو مات فسيحيا وقال كذلك انا هو الطريق والحق والحياة ليس احد يأتي الى الآب إلا بي وقد شهد له يوحنا المعمدان بهذه العظمة والتميز فقال بانه لا يستحق ان يفك حتى رباط حذائه ، انه هو الطاهر النقي منبع كل قداسة وهو الوحيد الذي تحدى الناس قائلا من منكم يبكتني على خطية ، لقد غير العالم برسالة المحبة وغير القلوب بكلماته " لكني اقول لكم ايها السامعون احبوا اعدائكم احسنوا الى مبغضيكم باركوا لاعنيكم صلوا لاجل المسيئين اليكم " وها هو لازال يغير حياة الكثيرين اليوم يعلن عن ذاته بكل الوسائل سواء بمعجزات او ظهورات ، او عن طريق الكنائس والمؤمنين او الكتب والبرامج وغيرها كثير ، يسوع المسيح هو هو بالأمس واليوم والى الأبد ، يسوع المحبة يسوع المعجزات ، وها هو اليوم ايضا يفتح ذراعيه للجميع ويقرع على قلوب الجميع ، فهل يا ترى من مجيب ؟
الاخ رشيد : امين نتمنى ان كل المشاهدين اللي كانوا في حيرة او تردد يتخذوا اليوم فرصة في هذه الحلقة ويتصلوا ويسلموا حياتهم للسيد المسيح لان الايام شريرة والانسان لا يعرف ماذا سيأتي به الغد او اللحظات القادمة فنتمنى كل واحد في تردد انه هذه الفرصة يتصل ويسلم حياته لرب المجد ، جناب القمص تابعت معنا هذه المقدمة البسيطة ونريد في هذا الجو في اجواء عيد الميلاد ان تحدثنا عن من هو يسوع المسيح بالنسبة للمسيحيين اولا وبالنسبة للعالم ثانيا
القمص زكريا : امين ، اهنئ الجميع ثانيا واهنيكم وربنا يعيد الايام ونحن بخير وبركة الحقيقة المسيح بالنسبة للمؤمنين هو انسان ، بشر ولد من العذراء مريم ولكن ما يتميز به المسيح هو ان ظهر فيه الله فصار الانسان يسوع المسيح في ظهور الهي زي ما بيقول الكتاب " عظيم هو سر التقوى الله ظهر في الجسد " بالنسبة للعالم ، العالم نظرته بتختلف للمسيح كثير يعني بين من يحترمون ويقدرونه ويرفعونه وبين من يعترضون والى اخره لكن اللي انا عايز اقوله بمناسبة نهاية العام وميلاد المسيح وبداية عام جديد ان فكرة تجسد الله في المسيح ممكن تكون مرفوضة من ناس كتير
الاخ رشيد : وصعبة شوية على الاخوة المسلمين لانه يقول ان هذا لا يستوعبه عقل
القمص زكريا : هو في الحقيقة العقل البشري هم صادقين العقل البشري لا يستوعب محتاج الى نعمة علشان كده الكتاب عندنا يقول لا يستطيع احد ان يقول يسوع رب إلا بالروح القدس لكن فيه صعوبة بالتأكيد على الانسان البشري بس مش امتناع ، فرق ان فيه صعوبة وانه فيه امتناع ناحية الامتناع لأ ليه بقى ؟ انا عايز احبائنا المشاهدين يتابعوا معايا ببساطة شديدة لان انا احب تبسيط الامور ولو انها عميقة قوي لكن احاول بقدر الامكان وبنعمة ربنا احنا نبسطها ، أول حقيقة عند اخوانا المسلمين ان الله بيتجلى من وراء حجاب سورة الشورة آية 51 بتقول " وما كان لبشر ان يكلمه الله إلا وحيا او من وراء حجاب " و ضرب المفسرون امثلة لهذه الآية وراء حجاب ، زي موسى لما تجلى ربه للجبل او لما تجلى الله لموسى في شجرة فكانت الشجرة كحجاب إذاً إمكانية رؤية الله ممكنة بس من وراء حجاب الدليل على كده ان فيه امكانية رؤية الله في القيامة للبشر جميعا في سورة القلم 42 بتقول " يوم يكشف عن ساق " وبعدين في البخاري حديث 6886 بيفسر هذه العملية بتاعة ساق دي بيقول ايه القصة فيأتيه الجبار في صورة غير صورته ده يوم القيامة فيقولون احنا لا نعرف هذا فيقول انتم عندكم علامة ؟ ايوه عندنا علامة فيكشف عن ساقه فيعرفونه
الاخ رشيد : وده تجسد صريح
القمص زكريا : رؤية صريحة ، ايضا محمد رأى في المصادر الاسلامية ايضا محمد رأى الله فعندنا مثلا رواية ابن داود و الترمزي واخرون كثيرون موجودة في ابن كثير في تفسير جزء 3 صفحة 203 يقول والسيوطي كذلك جزء 3 صفحة 37 عن ابن عباس سؤل هل رأى محمد ربه فاجاب ابو عباس نعم فقيل له كيف وهو لا تدركه الابصار فقال ذاك إذا تجلى بنوره لا تدركه الابصار ولا يدركه شئ ، يعني ايه بنوره يعني بلاهوته بحقيقته ما يدركوش حد هذا لازم يبقى من وراء حجاب إذا نحن محتاجين كبشر حاجة البشر الى حجاب او بنقدر نسميه وسيط علشان خاطر يتراءى الله للبشرية فالحنفاء في كتاب الملل والاهواء والمحن في الجزء 2 صفحة 70 يقول " نحتاج الى وسيط يماثلنا من حيث البشرية و يمايزنا من حيث الروحانية فيلتقي الوحي بطرف الروحانية ويبلغة لنا بطرف البشرية " مش ده المسيح الدكتور ابو ريده في تاريخ الفلسفة في الاسلام صفحة 288 يقول " الوسيط هو الله في صورة انسان " مش ده المسيح يعني فيه شهداء ممكن البعض لا يوصل لها ولا يبحثها ولا يدرس ومش فاضي يدرس وان درس مش ها يفهم لكن اله بيستخدمنا علشان نستخلص الحقائق ونقدمها جاهزة لكل مشاهد ليدرك ويصلي علشان ربنا يوريه الحقيقة فين ، دلوقتي نيجي بقى الى حلول الله في اشخاص إذا كان ده امر صعب لكن تعالى نشوف الشيعة يقولوا ان الجزء الالهي حل في علي
الاخ رشيد : اين مصدر هذا الكلام
القمص زكريا : الملل والاهواء والمحن جزء 2 صفحة 12 الصوفية يقولون ان الله يتحد بهم ويتحدون هم به برضه في نفس المرجع الناصرية والاسحاقية يقولون في كتاب الملل والاهواء والمحن جزء 2 صفحة 25 يقولون " ظهور الروحاني في الجسد الجسماني لا ينكره عقل " كظهور جبريل في صورة اعرابي زي ما ظهر جبريل لمحمد في بيت يحي الكلبي يبقى الروحاني ظهر في صورة بشر و تمثله لمريم بشر سويا
الاخ رشيد : سامحني جناب القمص لما نقرأ حتى في سورة الحديد بعض المرات نقرأ هو الظاهر والباطن انا دايما اسأل إحبائنا المسلمين ظهر لمن حتى نطلق عليه الظاهر
القمص زكريا : ايوه إذا الظاهر يظهر من خلال الحجاب زي موسى في الشجرة زي للبشرية في المسيح ، تعالوا بينا بقى اخر حته وهي تجسد الله في المسيح بشهادة ائمة المسلمين الشيخ ابو الفضل القرشي في كتابه الحاشية على تفسير الامام البيضاوي جزء 2 صفحة 143 يقول " ان اللاهوت قد ظهر في المسيح وان هذا لا يستلزم الكفر و ان لا إله إلا الله " نفس كلامنا الله ظهر في الجسد والامام احمد بن الحائط منشئ الحائطية في كتاب الملل جزء 1 صفحة 77 بيقول انه اي المسيح تدرع بالجسد الجسماني تدرع يعني ايه
الاخ رشيد : اخذه درع
القمص زكريا : اخده درع حجاب ، نرجع للآية اللي كنا بنتكلم فيها وهي سورة الشورة 51 " وما كان لبشر ان يكلمه الله إلا وحيا او من وراء حجاب " وهذه سورة الحجاب واضحة إذا كان الله ظهر في حجاب من الحجر و هو الجبل لموسى و من الشجرة وهي شجرة موسى فيعتبر كفرا لو قلنا انه ظهر للبشر والبشر ارقى من الحجر ومن الشجر لأ ، بس هي الانسان عقليا لا يقبلها زي ما انت قلت ايضا من البداية محتاج ان هو يقول له يا رب ساعدني اكشف لي يارب عن الحقيقة يا سيد انا عمال اسمع من هنا و من هنا وممكن نجيب كلام مضاد لكل الكلام ده ؟ نعم لان حقيقة الاسلام زي ما انت عارف انه لا يقين في شئ قيل وقال وقلنا وقيل والله اعلم إذا لا وجود لليقين ولكننا نتكلم كلام اليقين لان كتابنا عندما يتكلم عن امور يفصل فيها كلام يقين
الاخ رشيد : إذاً واضح من الانجيل ومن اسفار الكتاب المقدس انه يسوع المسيح انسان وفي نفس الوقت هو اله
القمص زكريا : ظهر فيه الله " عظيم هو سر التقوى الله ظهر وتجلى في يسوع المسيح "
الاخ رشيد : طيب بالنسبة لبعض الاخوة يقولون ما الذي يميز يسوع المسيح عن الباقي ما هو كان موسى عمل معجزات ايضا فلق البحر وعمل كذا وعمل كذا هل هناك شئ يميز يسوع المسيح عن الكل رأينا مثلا في المقطع الذي ذكرناه حتى يوحنا المعمدان انا بالنسبة لي شخصيا لم يستطع قال لست مستحقا ان احل سيور حذاؤه رغم انه كان قديس الرب يسوع المسيح قال عن ابراهيم ان تمنى ان يرى يومي هذا ورأى وفرح ، إذاً كل الناس كانت تتمنى رؤية يوم المسيح ورؤية ظهور الله في الجسد فإيه اللي يميز يجعل الانبياء في صف و يسوع المسيح مختلف او مرتفع عنهم كلهم
القمص زكريا : ده كلام سليم قوي وحلو سؤال رائع ، حته صغيرة بس في البداية انت قدمت يوحنا المعمدان انه عظيم وقال اني لا استحق ان احل سيور حذاؤه زي ما قلت في المقدمة ايضا في الاحاديث والروايات الصحيحة تفسيرا لكلمة مصدقا لكلمة منه عن يوحنا المعمدان لما مصدقا فبيشرحوا هذا الوضع بيقول لما زارت مريم ام يوحنا فقالت لها ألا تعلمي اني حامل قالت لها وانا ايضا حامل واني اشعر ان الجنين الذي في باطني يسجد للجنين الذي في بطنك فكأن نبي عظيم بيسجد للمسيح واحد يقول طيب وايه يعني لأ مش ايه يعني ده بالجسد اكبر من المسيح 6 شهور فكان من المفروض إذا كانوا متساويين الصغير يسجد للكبير وما سمعنا قط ان نبيا سجد لنبي لا في القرآن ولا في الانجيل ده تميز لكن احب اقول لاخويا المسلم ان تميز المسيح و يتفرد بهذا انه فريد في ولادته ولد كمن لا يولد من بشر حتى ادم بيقولوا مثل المسيح كمثل ادم ، ادم من تراب لكن المسيح مش من تراب نفخنا فيه من روحنا ، ميلاد متفرد حياة مقدسة متفردة كل مولود ينخسه الشيطان إلا المسيح عيسى ابن مريم ، معجزاة متفرده اقوى من معجزات موسى وخلافه ده اقامة موتى ويشفي البرص والى اخره اقوال متفرده علمنا عن المحبة علمنا عن السلام علمنا عن الامانة علمنا عن البذل والعطاء تعاليمه متميزة ثم نهاية متميزة احنا بنقول مات على الصليب وقام بيقولوا وما قتلوه طيب لكن بيقولوا رفعه الله طيب مين من الانبياء رفعه الله متميز وفريد ثم ايضا في النهاية مجئ ثاني متميز ومتفرد ليس سواه لن تقوم الساعة إلا ان يقوم عيسى ابن مريم حكما مقسطاً إذاً هو متميز في كل شئ وفوق كل هذا هو متميز في خلاص الاتين اليه كل انسان يأتي اليه ويقول له يا رب انا تعبان حياتي تعبانه واخرتي هلاك لكن يا رب خلصني يستطيع ان يخلص
الاخ رشيد : امين ، واليوم بعض المرات نسمع اناس يظهر لهم المسيح ايضا من من الانبياء يظهر اليوم للناس و يعطيهم حياة ويعطيهم يقين ويعطيهم سلام يعني اشياء تميز المسيح
القمص زكريا : تمام تقول الحق متميز ومتفرد في افتقاده للبشرية بالظهورات على مر الزمن مضبوط ؟
الاخ رشيد : كلامك مضبوط وانا اريد ان اشرح لبعض المشاهدين ان بيعتوا لنا ايميلات ويبعتوا رسائل ويسألون بعض الاسئلة البعض يقولون يسوع المسيح شخص مهم ورائع وشخص تاريخي وتعاليمه ممتازة لكن يهمني في ايه انا في حالي وهو في حاله ما هي اهمية يسوع المسيح في حياة الانسان الشخصية
القمص زكريا : برافو سؤال فعلا ناس كتير بيقولوا احنا بناكل ونشرب وعايشين وخلاص مشكلة الاديان وربنا ده مالناش دخل بيها ، شوف النقطة المهمة بقى مصير الانسان الابدي النهاية طيب انا عشت وماليش دخل بحد ها اقف امام الله اي جواب اجيبه واي اجابة مقنعة اقولها تحدد مصيري الابدي لازم الانسان يفكر من النهارده زي الطالب اللي بيخش المدسة لو قال يا عم انا ماليش دخل بالنتيجة اطلع دكتور اطلع مهندس اطلع فراش مش مشكلة ينفع ؟ مش منطق لانه لما تظهر النتيجة ها يبكي انه ما نجحش وما حققش اهداف كذلك الانسان في الدنيا ممكن انه يؤجل الكلام ويتوه ويرمي الامور وراء ظهره لكن يوم ما يقف ها يعمل ايه الكتاب بيقول اجابه على السؤال بتاعي " كيف ننجو نحن ان اهملنا خلاصا هذا مقداره " كيف سؤال بلا اجابه لانه لا نجاه إذا الانسان قدام موقف ومحتاج الى ان يأخذ قرار " واليوم ان سمعتم صوته فلا تقسوا قلوبكم " دي فرصة عزيزي المشاهد انت موجود ويانا ليس صدفة لكنها فرصة ربنا جابك وسمعك هذا الصوت مش علشان حاجة علشان ابديتك ومستقبلك ويوريك كم بذل من اجلك وكم صنع لخلاصك فكيف تنجو ان اهملت خلاصا هذا مقداره ، والعملية بسيطة قوي قرر انك تتمتع بخلاصه قول له يا رب خلصني عايز اعرف يا رب الحقيقة فين ارشدني وهو مسئول ان يرشدك امين
الاخ رشيد : جناب القمص نأتي لنقطة اخرى ان بعض الاخوة المسلمين يقولون نحن نؤمن بالمسيح تقولون انه ولد من عذراء نحن نؤمن انه ولد من عذراء تقولون عمل معجزات نحن نقول انه عمل معجزات ازاي نشرح للمشاهد ببساطة هل هذا ايمان ام هناك شكل اخر للايمان وهو الايمان الحقيقي
القمص زكريا : كمان برافو اسئلتك كلها صائبة رشيد وبتوصل للهدف بكل سلاسة ووضوح وانا اهنئك على هذه المقدرة ، فيه في انجيل معلمنا يوحنا الاصحاح 1 والآية 12 يقول " وأما كل الذين قبلوه فاعطاهم سلطانا ان يصيروا اولاد الله اي المؤمنون باسمه " فرق الايمان النظري الايمان الفكري الايمان العقلي اه ربنا موجود والمسيح يا سيدي نبي من الانبياء عايزين تقولوا نبي متميز ، نبي متميز ها نخسر ايه ما فيش مشكلة واحنا مؤمنين بكل حاجة مؤمنين ان رسالته سامية وتعاليمه سامية مؤمنين وخلاص بقى عايزين مننا ايه مش عايزين منك حاجة انت اللي ينقصك ان تقبل المسيح المخلص في حياتك اما كل الذين قبلوه اعطاهم سلطان ان يصيروا اولاد الله اي المؤمنون باسمه يبقى المؤمن هو اللي قبله بدون قبول المسيح مخلص شخصي لحياتك ينقذك من النار ومن جهنم ومن المشاكل ومن ابليس ومن الخطية ومن كل شئ هو المخلص الوحيد " ليس باحد غيره الخلاص لان ليس اسم اخر تحت السماء قد اعطي بين الناس به ينبغي ان نخلص " هل تقبله هو ده المتميز الايمان الحقيقي هو ان تقبل المسيح اقبلك يا يسوع المسيح اقبلك مخلص لي انت مت علشان تكفر عن خطاياي وتمحو كل اثامي لانك على الصليب قلت " اغفر لهم يا ابتاه لانهم لا يعرفون ماذا يفعلون " انا اؤمن بك انا اقبلك مخلص شخصي لي الآن يا سيد ، لو صليت هذه الصلاة ثق ان الرب كتب اسمك في سفر الحياة
الاخ رشيد : امين وانا اريد في نفس الاطار خلينا من الدوران حول الاشياء نسمي الاشياء بمسمياتها يعني الانسان يا إما يؤمن بالمسيح كما جاء في الانجيل يا ماهواش ايمان تقول عنه رجل عظيم ايوه رجل عظيم لكن زي ما تفضلت حضرتك ليس هذا هو الايمان الحقيقي الي طلبه منا يسوع المسيح بالانجيل
القمص زكريا : تماما لأ الايمان الخلاصي اللي انا استفاد به هو جاء وعمل كل الاعمال العظيمة اللي يؤمن بها الانسان علشان هدف واحد نائلين غاية ايمانكم خلاص النفوس فالخلاص هو غاية المسيح وهدفه فلما تؤمن بكل شئ ماعدا غاية المسيع معناها لا شئ
الاخ رشيد : طيب عندي سؤال اخر كتير من الناس يبعتوا بعض المرات اختبارات ويحكوا اشياء ظهرت لهم ظهر لهم المسيح في حلم في رؤية ظهر له معجزة واحد شفي واحد صلى مع بعض المؤمنين وحصلت معاه معجزة هل هذه الامور ينبغي ان نبني عليها ايماننا وهل هي حقيقية اول شئ يعني كتير من الناس يشككوا فيها او مترددين حيالها فاريد جواب من حضرتك يكون جواب شافي للمشاهدين من هذا النوع
القمص زكريا : انا طبعا احب ابذل كل ما عندي واقول كل ما اعرف وما اعطاني اياه الله من اجل خير السامعين بالتأكيد والمشاهدين ، اما عن الظهورات فهي ليست اساس الايمان ، الايمان هو بكلمة الله الكتاب يقول الايمان بالخبر والخبر بكلمة الله فالايمان بكلام الله الصادق انا اخذ وعد واتعلق به اقول له يا رب انت قلت كده وانا متمسك بهذا الوعد هو ده الايمان في كلمة ربنا امال ايه المعجزات والرؤى والى اخره يقول الكتاب ان هذه الآيات كانت تؤيد الله كان يؤيد الكلام بالآيات التابعة تأييد ، شهادة ان ده كلام صح ده تأييد لصدق الكلام إذاً لا اتعلق بالمعجزة واسيب صدق الكلام ، الكلام صادق ولابد ان اقبله واللي بيأكده فعالية الله عمل المعجزة
الاخ رشيد : لكن هي اختبارات حقيقية ممكن تحصل وممكن تكون وما نقدرش نشكك فيها
القمص زكريا : حسب كل حالة ما نقدرش نعمم خليني دقيق انا احب التدقيق ما اقدرش اعمم واقول كل الاختبارات دي صادقة انا عايز افحص كل اختبار هل هذا اختبار صادق ام اختبارمن فكر الانسان وتخيلات الانسان وكده يعني الصادق بيبان مش باقول يكون كذاب
الاخ رشيد : نفحصه مع كلمة الله
القمص زكريا : مع كلمة ربنا علشان خاطر الكتاب المقدس مرجعيتنا دستورنا هو ده اللي بأقيس عليه كل الامور اخد الاختبار واقيسه هل ده اختبار يتفق مع الكتاب المقدس ولا فيه حاجة من الذات ولا فيه حاجة من الكذب والتخيل البشري لازم اكون متأكد انه ينطبق مع كلمة ربنا علشان خاطر ابقى دقيق في الحكم على هذه الامور
الاخ رشيد : اشكرك جناب القمص يمكن وصل الوقت نبدأ في اخذ بعض المكالمات من الاخوة المشاهدين ناخد هذه المكالمة من فرنسا سيد عماد اهلا بك
عماد : الو سلام رب الحياة معكم
الاخ رشيد : سلام المسيح معك
عماد : سلام خاص للاب زكريا إذا كان بطرس الرسول انكر المسيح قبل صياح الديك فالاب زكريا هو وفي لسيدنا المسيح مش ها يتراجع رغم كل الاقاويل اللي بتدور حوله ابوس الشاشة اللي بتورينا صورته الحلوة اللي بتدوب قلوب كتيرة وبتنور عيون كتيرة كمان احب احكي عن سيدنا المسيح اللي هو عنوان للحياة ، اراد الله ان يضع عنوان جميل للكون فوضع عنوان له قيمة فوضع اسم المسيح فيه حتى رجال التاريخ يدعو ما قبل وما بعد ، الكون مجبور يؤرخ ما قبل وما بعد المسيح ما قبل المسيح هو الهلاك وما بعد المسيح هو الحياة بالنسبة لاخوانا المسلمين اللي بيضعوا رجائهم على كلمة مزيفة ان المسيح هو انسان عادي او رجل عادي احنا بنقول إذا كان المسيح هو كلمة الله كيف يستطيع الانسان ان يتعامل مع الكلمة يعني بارادة من الله لحتى نقدر نتفاهم معها حتى يكون فيه تواصل بيننا وبين هذه الكلمة تحولت هذه الكلمة الى تجسد حتى الانسان يقدر يتعامل اويتعاطى مع الكلمة احنا ما فينا نتعامل مع النور ما فينا نتعامل مع الهواء والريح إذاً هذه الكلمة بإرادة الله تحولت وتجسدت لحتى الانسان يقدر يتعامل معها وتوصلنا الرسالة السماوية حتى يكون لنا رأى بالحياة ويكون لنا الحياة الافضل بس بدي اعمل مقارنة بسيطة عن سيدنا المسيح إذا بتريد
الاخ رشيد : لو تختصر من فضلك لان نريد ان نعطي فرصة اكبر لبعض الاخوة المسلمين ايضا
عماد : نعم السيد المسيح اقام الموتى ومحمد امات الاحياء ، المسيح فتح الاعين ومحمد اثمل العيون بالحديد ، محمد قطع الايادي اما المسيح اعادها سليمة ، المسيح حرر المرأة و محمد قال امرأة وهبت نفسها للنبي خالصة له ، فإذا التبين واضح والكذب واضح ونرجو من العميان ان يبصروا وهذا دعائنا لهذا العيد الجليل يا اللي هم المسلمين بيشاركوا فيه بدون وما يحسوا
الاخ رشيد : اشكرك سيد عماد
عماد : واتمنى الخير لكل واحد بيشتهي الحياة
الاخ رشيد : امين امين اشكرك ، ارجو جناب القمص تاخد ملاحظات لحد ما نجمع ثلاث اربع اسئلة ونجاوب مرة واحدة ، ناخد مكالمة سيد عاطف اهلا بك سلام لك
عاطف : السلام عليكم
الاخ رشيد : سلام لك اتفضل سيد عاطف
عاطف : مساء الخير اخ رشيد
الاخ رشيد : مساء الخير كيف الاحوال
عاطف : مساء الخير الاب زكريا انا عندي سؤال بسيط يعني السيد المسيح عليه السلام لما صلب ماذا قال ده سؤالي وياريت الاخوة اللي بيفحصوا في المسيحية يعني يحترموا نبي الاسلام شوية بس ده سؤالي
الاخ رشيد : سيد عاطف سؤالك كان ماذا قال السيد المسيح على الصليب وايضا ينبغي نعطي احترام لنبي الاسلام
عاطف : احنا بنحترم جميع الانبياء بنحترم السيد المسيح بنحترم سيدنا موسى يا ريت يكون فيه شوية احترام لنبي الاسلام
الاخ رشيد : هل تريد جناب القمص التعليق فورا ام نعطي فرصة
القمص زكريا : بالنسبة لاي اخ مسلم يهمني اجاوب فورا بدل ما نسيب ينام وهو لسه على التليفون ، مرحب بيك حبيبي عاطف اهلا وسهلا انا سعيد جدا اني اسمع صوتك وكلامك وارحب بكلامك ، المسيح قال كلام كتير على الصليب تقصد ايه بالضبط منه قال سبع كلمات قالهم على الصليب
عاطف : المسيح قال على الصليب الهي لماذا تركتني
القمص زكريا : صح برافو عليك من ناحية كلمة الهي الهي لماذا تركتني ليه قالها وعلشان ايه قالها تعالى لو معاك كتاب مقدس وده ما يدلش ده سؤال اسلامي ان ده يبقى المسيح بينادي الهه يبقى الله حاجة والمسيح حاجة تانية
الاخ رشيد : شخصيتين مختلفتين
القمص زكريا : اه شخصية مختلفة
عاطف : الابن لما بينادي الاب لا يقول له الهي ، ابي لماذ تركتني مثلا
القمص زكريا : برافو عليك انا متفهم ، معاك كتاب مقدس يا اخ عاطف
عاطف : لأ حاليا مش معايا
القمص زكريا : اكتب الكلام اللي ها اقوله ده وراجعه في الكتاب المقدس وممكن تبق تخش على السايت
عاطف : هو كان معايا بس حاليا مش معايا
القمص زكريا : اكتب مزمور 22 و ها احكي لك قصة صغير ة كده علشان الوقت بتاعنا من عادات اليهود لان الكلام بتاع المسيح كان بيوجهه لليهود من عادات اليهود ان رئيس الكهنة كان بيقف في العبادة في الهيكل يبتدي وياهم علشان يصلوا يبتدي اول المزمور كانوا بيصلوا من المزامير زي بالضبط الامام في الجامع لما يقول الله اكبر الكل يقول الله اكبر يقول الفاتحة وهكذا دي قيادة العبادات فالمسيح على الصليب كرئيس كهنة اعظم بيقولهم قولوا ورايا وقولوا معايا مزمور الهي الهي لماذا تركتني فقال لهم الهي الهي لماذا تركتني الكل بيردد على طول حاجة تلقائية طيب هو قصده من كده ايه قصده يوصل للآية اللي بتقول ثقبوا يدي ورجلي آيه 16 و آيه 18 يقتسمون ثيابي بينهم وعلى لباسي يقترعون إذا ده كان كلام نبوة عن مجئ المسيح وعن الصلب فالمسيح لما بيقول الهي الهي مش بيقصد الابن يخاطب الآب وهل بيتركه لأ لكن عايز يقول لليهود المزامير بتاعتكم بتتكلم عن لحظة الصلب هذه والمزمور بتاع الهي الهي لماذا تركتني طيب وليه بقى المزمور يبتدي الهي الهي لماذا تركتني لان نبوات العهد القديم كان النبي يتكلم عن نفسه وبعد ما يتكلم عن نفسه يدخل نبوة تتكلم عن المسيح وبعدين يرجع يتكلم عن نفسه فداود النبي يتكلم في ضيقه الهي الهي لماذا تركتني وبالنبوة عن وقت الضيق يتكلم عن ثقبوا يدي ورجلي داود النبي لم تثقب يديه ولا رجليه ولم يقتسموا ثيابه إذاً دي كانت نبوة بدأت بحديث داود عن نفسه وهكذا فلما بنفهم الاصل نقدر نوصل للحقيقة ، اسألك سؤال عزيزي الفاضل اخ عاطف و انا باحبك وباحب عقليتك تحب تطلب من ربنا انه يكشف لك الحقيقة يا اخ عاطف تقول له يا رب عرفني طريقك تحب ؟
عاطف : نعم
القمص زكريا : طيب قول ورايا يا اخ عاطف لو ما عندكش مانع ، يا رب اكشف عن عيني لكي ارى طريقك واعرف الحق ، اني اقبلك في حياتي ، مخلصا وفاديا امين ، الرب يباركك ويكون وياك والرب ساقك في هذه اللحظة لتنال حياة ابدية امين الرب معاك ، متشكرين
عاطف : في شئ تاني بس شئ من الاحترام لنبي الاسلام محمد عليه الصلاة والسلام
القمص زكريا : حاضر بالنسبة للاحترام ، انا عايز اقولك حاجة يا اخ عاطف
عاطف : لان فيه ناس يتتكلم بصراحة بألفاظ مايصحش تنها تتقال
القمص زكريا : انا تسمح لي اقول لك حاجة انا باقدر مشاعرك بالتأكيد ما حدش يحب ، انا ضد اللي يتكلم كلام قاسي وصعب وتجريح لكن لما بنيجي نتكلم كلام منطقي وموضوعي ما تزعلش لما نجيب اللي في الكتب الاسلامية ونقول الكتب بتقول كده وفهمونا هي ايه
عاطف : انا مش زعلان انا ياريت حضرتك تجيب شيخ مسلم معاك وتعمل مناظرة معاه
القمص زكريا : انا مش لاقي الشيخ جمال قطب ساب الاستوديو ومشي وما اقدرش يقعد للاخر
عاطف : انما انت بتتكلم من طرف واحد ما اقدرش اجد الدليل
الاخ رشيد : ما هو الدليل قدامك سيد عاطف الدليل قدامك ان التليفونات مفتوحة ونريد شخص وحاولنا لكن محاولتنا لم تنجح حاولنا نتصل باشخاص ونرتب لقاء محترم
عاطف : يا ريت تحاول مرة ثانية
الاخ رشد : نحن نوجه الدعوة الان على لسانك يا جماعة الاخوة المسلمين يطلبون منكم تتصلوا بينا ونعمل لقاء حلو هادئ رزين عقلاني يتيح الفرصة للكل حتى نعبر عن وجهات النظر يا ريت يعني يبعتوا لنا
القمص زكريا : اضيف حاجة صغيرة ، ان احنا نوكل اخونا عاطف يتصل بمن يريد من الفقهاء والشيوخ ويقول لهم عندكم دعوة مفتوحة تشرفونا ونحن سعداء جدا بلقائكم ، خلاص يا اخ عاطف
الاخ رشيد : خليك معانا اخ عاطف نحيلك على غرفة الاستوديو وياخدوا بعض البيانات حتى نرتب هذا الامر لو استطعت
القمص زكريا : امين ، واحنا متشكرين لاتصالك يا اخ عاطف ربنا يباركك يا ابني ويحافظ عليك
الاخ رشيد : نشكر الرب من اجل متصلين هادئين زي الاخ عاطف بيعبروا عن تفتح كبير ورغبة في معرفة الحقيقة ده شئ رائع ، خلينا ناخد هذه المكالمة من هولندا سيد علي اهلا بك
علي : عليكم السلام
الاخ رشيد : اهلا اتفضل سيد علي
علي : كيف حالك
الاخ رشيد : نشكر الرب مبروك هذا المناسبة الحلوة
علي : ربنا معاك وربنا يحفظك ويكون مع ابونا زكريا ، رشيد نا باعت لك رسالتين كان شغلي في مكافحة الارهاب وبعد هذا انهيت عملية من قبل ولكن كنت اكافح الاسلامين اللي هم حتى الى هذه اللحظة هم الاسلامين انا عشت معهم 8 سنوات اكتب تقارير عنهم و انا احب اضع خطتي امامك ممكن اجي عندكم بالبرنامج واضع خطتي من 92 لما سلمت روحي للمسيح الى تاريخ اليوم كنت ادخل المساجد واشوف منهم وكل هذه الاسماء على لا ئحة الارهاب
الاخ رشيد : طيب اشكرك على التوضيح انا ممكن اخد بياناتك لو سمحت بغرفة الاستوديو انا للاسف لم افحص كل الايميلات شخصيا هناك عندنا فريق يفحصهم ويحول لي الايميلات الشخصية
علي : انا ما كتبت لك ايميل انا باعت لك رسالتين في البريد واحدة مكتوب عليها اسمك بالعربي وواحدة مكتوب عليها اسمك بالانجليزي
الاخ رشيد : طيب هذا شئ رائع نشكر الرب انك اتصلت انا احيلك على غرفة الاستوديو من فضلك اعطيهم كل البيانات إزاي نتصل بك علشان نناقش كيف ندرك ندرج قصتك في البرنامج ، طيب ناخد مكالمة اخرى من مصر سيد مرقس اهلا بك
مرقس : اهلا بحضرتك ربنا يباركك وابونا زكريا ربنا يباركه كتير كتير انا كنت باتكلم عن كلام ابونا زكريا والعهد القديم النبوات بتاعة المسيح
الاخ رشيد : اتفضل عن المزمور اللي قرأناه من شوية
مرقس : كشاة تساق الى الذبح ، يعلق على خشبة ومسامير يديه ويولد في بيت لحم حاجات خطيرة جدا بس انا باتكلم على حتمية السيد المسيح ان قصة الفدا نفسها لما كان موجود ادم في الجنة وامنا حواء واخطأوا وعصوا الله اللا محدود ادم بقى محدود حاليا فلما ادم وامنا حواء طردوا من الجنة بقوا محدودين حق الله لا زم يتساوى العدل والرحمة القرآن بتكلم عن الرحمة فقط ان ربنا سامح ادم لما استغفر الله اين العدل ، العدل غير موجود انما في العهد القديم نتكلم عن عدل الله ان ما ينفعش ادم اللي كله خطية دلوقتي لما طرد من الجنة ان هو يقدر يبين حجته امام ربنا لا ينفع لان ربنا غير محدود احنا عاوزين نوزن الميزان مضبوط ربنا هو اللي ها يوزنه احنا بنتكلم على حتمية لازم يجي واحد عكس ادم لا يخطئ ولا يموت انا اتكلم عن حتمية مع احترامي للعهد القديم كله حاجة جبارة من 5000 سنة واتحققت مع السيد المسيح من 2007 سنة انما انا باتكلم من نقطة البداية حتمية السيد المسيح حتمية ان هو لازم يجي ان كلمة الله تنزل على الارض وابونا زكريا قال ماذا ينتقص شعاع الاشمس لو لمس الارض يعني الشمس فوق شعاع الشمس في الارض يعني العملية منطقية انا بأتكلم عن حتمية السيد المسيح زي شعاع الشمس ينزل على الارض على مجاري على مياة ملوثة والشمس نفسها موجودة فوق شعاع الشمس لم يتأثر الشمس لم تقل هي بقوتها فحتمية السيد المسيح ان ربنا في اول اصحاح بيتكلم
الاخ رشيد : سيد مرقس نقطتك وصلت واضحة جدا
مرقس : : علشان لا انسى يا اخ رشيد ربنا البسهما لباس من جلد إزاي لباس من جلد
الاخ رشيد : للاسف ما عندناش وقت نشرح كل التفاصيل لكن النقطة وصلت اشكرك ، طيب تحب تعلق على بعض الاسئلة اللي وردت ثم ناخد مكالمات اخرى
القمص زكريا : الاخ عماد علشان لا انسى الاخ عماد من فرنسا تكلم عن الكلمة و مقارنة بين محمد والمسيح مقارنة جميلة ولطيفة ونشكره على هذا المجهود وهذه المشاركة ، اخونا علي قصة حياته راح تتولاه اخونا مرقس وحديثه عن حتمية المسيح هو فيه كتاب على الويب سايت بتاعنا اسمه حتمية الفداء ويتكلم عن كل البيانات اللي هو عملها وممكن اي مشاهد يدخل على الويب سايت ويوصل الى الكتب وحتمية الفداء ويشوف الحتمية مشروحة من ناحية العدل والرحمة
الاخ رشيد : اشكرك ، خلينا ناخد سيد طارق من تونس اهلا بك سيد طارق
طارق : سلام عليكم اخ رشيد
الاخ رشيد : سلام كيف الاحوال انشاء الله كل سنة تكون بخير وانت طيب
طارق : انشاء الله تكون بخير علينا وعليكم كمسلمين او مسيحيين يعني هذه فرصة عزيزة اني اتصل بالقمص زكريا بطرس ونهنئه اولا باعياد الميلاد حتى لا اطيل عليك عندي ثلاث اسئلة ونقاط واضحة للاخ القمص زكريا وارجو ان تسمح لي بمداخلة بعد القمص زكريا بطرس سؤالي الاول هل هناك في الانجيل نص صريح يقول ان عدل الله يتعارض مع رحمته السؤال الثاني ان كلمة الظهور التي زكرها القمص زكريا بطرس
الاخ رشيد : لحظة اريد ان اتأكد ان جناب القمص كتب السؤال هل هناك آية صريحة في الانجيل تقول ان عدل الله يتعارض مع رحمة الله ، طيب اتفضل السؤال الثاني سيد طارق
طارق : النقطة الثانية هل ان كلمة الظهور تعني التجسد بحسب الكتاب المقدس والسؤال الثالث هل يمكن للاخ زكريا بطرس ان يشرح لي اشعياء الاصحاح 53 عندما يقول وفي جيله من كان يظن انه قطع من ارض الاحياء تعذب لاجل ذنوب شعبه ولكم جزيل الشكر اخ رشيد وعندي مداخلة بعد سماع رد جناب القمص زكريا
الاخ رشيد : نعم اشكرك ، الاخ طارق هو صديق للبرنامج يتصل كل حلقة وانت قلت لي تحب تعليق مباشر على كل اخ مسلم اتفضل الكلمة لك
القمص زكريا : بالضبط بالنسبة اولا ارحب بك يا اخ طارق اهلا وسهلا وبكل مسلم له اي سؤال لان نحن يهمنا ان نتواصل مع احبائنا المسلمين في حوار هادئ هادف منطقي فيه نص صريح في الكتاب المقدس بيقول ان العدل يتعارض مع رحمة الله ، العدل بيطالب بقتل الانسان الكتاب بيقول النفس الذي تخطئ تموت واجرة الخطية هي موت ده العدل و الرحمة تقول لابد ان الانسان يحيا اغفر لهم يا ابتاه لانهم لا يعرفون ماذا يفعلون هكذا احب الله العالم حتى بذل ابنه الوحيد لكي لا يهلك كل من يؤمن به بل تكون له الحياة الابدية إذا مطالب العدل تتعارض مع فعل الرحمة لكن في المسيح يسوع اللي هو الفادي يتحد العدل بالرحمة يقول العدل والرحمة تقابلا البر والسلام تلاثما في المسيح يسوع فالمسيح قدم نفسه كفادي وارضى العدالة كاملة واعطى الرحمة للبشر يبقى المسيح تمم في نفسه عدل الله واعطى للبشر رحمة الله
الاخ رشيد : تعتقد انه اغلب الاخوة المسلمين عندما يسألون هل يوجد آية تقول كذا وكذا يكون غالبا الغرض ان الاخ طارق يصحح لي يكون غالبا الغرض منها انه لا توجد ايه صريحة تقول هكذا إذا الامر منفي يكون دائما هدفهم هذا هل يوجد آية يقول فيها المسيح انا هو الله فالغرض اللي يريد ان يصل له انه منفي
القمص زكريا : جميل وانا اتقبل هذا الكلام واوافقك فكريا مبدئيا بس اشرح لي الحتة دي يقوم الاسلام على التوحيد صح طيب هات لي يا اخ طارق آيه من القرآن تقول التوحيد بالنص لو جبتها لي يبقى هايل لكن ها تجيب آيات تانية بقى لماذا انت تجيب لنفسك آيات تانية واحنا لا نجيب آيات تانية لازم النص آيات تانية قل هو الله احد لكن كلمة التوحيد غير موجودة وهذا ما قاله موقع الازهر على الانترنت يقول اما كلمة التوحيد فلم توجد نصا في القرآن وبهذا الآية يؤكدوا التوحيد
الاخ رشيد : زي مثلا يتكلموا عن الاعجاز ولا توجد كلمة اعجاز في القرآن
القمص زكريا : عاوز اقول حاجة يا رشيد خلينا نمشي المبدأ على هذا الكلام التوحيد لا يوجد نصا في القرآن هل نلغيه ( لا ) طيب لما لم نجد نص عن الحقيقة في الكتاب المقدس هل نلغيها إذا كلامه ومنطقة مردود ده اللي انا عايز اقوله يعني فبالنسبة للنصوص حلو كلمة نصوص بس فيه نص واضح صريح وفيه نص مأخوذ ومفهوم من جملة نصوص موجودة لا نؤلفها لكن جملة نصوص موجودة تدي هذا المفهوم وهذا المعنى قانونا بتبقى مقبولة وايضا لاهوتيا بتبقى مقبولة نيجي للكلمة الثانية الظهور يعنى التجسد برضه النص هات لي التوحيد كنص لكن كلام اخر عظيم هو سر التقوى الله ظهر في الجسد يعني ايه ظهر في الجسد في كل قواميس اللغة اي تجسد
الاخ رشيد : سامحني انت ادرى منا لكن في نفس الوقت هناك آيات تشير الى التجسد " والكلمة صار جسدا وحل بيننا صار جسدا وحل بيننا "
القمص زكريا : بس هو عايز كلمة التجسيد
الاخ رشيد : تجسد
القمص زكريا : لأ احنا بنقول له التجسد ما فيش لكن فيه آيات كتير قوي في يوحنا 1 : 14 " والكلمة صار جسدا وحل بيننا ورأينا مجده مجدا كما لوحيد من الآب " ، طيب وفي جيله من كان يظن انه قطع
الاخ رشيد : في اشعياء 53 :
القمص زكريا : مضبوط اوضحها علشان تبقى واضحة قدامنا وفي جيله من كان يظن انه قطع من ارض الاحياء
الاخ رشيد : هل الاخ طارق متوافق على المبدأ اللي قاله جناب القمص ان بعض المرات هناك المنطوق هناك الآيات صريحة تنطق بالاشياء وهناك استنتاجات من بعض الآيات لا ينبغي ان كل العقائد تكون منطوق صريحة ناخذ آيات مع آيات اخرى وتعطينا في الاخير نتيجة
طارق : يعني بهذه الكيفية سامحني الاستاذ رشيد ان اجيب القمص زكريا بطرس كذلك من خلال الكتاب المقدس حتى ابين له ان الظهور لا يعني التجسد هناك نحن نعرف ان تثنية الاصحاح 33 ماذا يقول
" وهذه هي البركة التي بارك الله بها موسى رجل الله بنو اسرائيل قبل موته فقال جاء الرب من سيناء واشرق لهم من سعير وتلألأ من جبل فاران و اتى من ربوات القدس يعني بهذه الطريقة يمكن ان نفهم ان الله سبحانه وتعالى قد تجسد في هذه الاشياء الثلاث انه تجسد في جبل فاران وتجسد من ربوات القدس وتجسد في سيناء وتجسد في سعير لنا هذا المفهوم من خلال الكتاب المقدس
الاخ رشيد : انا اعطي ، ارجو ان تكون قد وجدت الآية جناب القمص
القمص زكريا : وجدت الآية هي آية 8 واشعياء 53 ، و ها نجاوب برضه على جبل فاران لانه عامل كلكيعة كبيرة في الفقه الاسلامي طيب خلينا واحدة واحدة يا اخ طارق آية 8 انا مبسوط منك جدا يا اخ طارق مبسوط من شجاعتك
طارق : و كلنا محبة اليك جناب القمص زكريا انا احبه اصلا
القمص زكريا : وانا كمان
الاخ رشيد : انشاء الله يكون كل المسلمين مثلك يا اخ طارق
طارق : اختلاف الرأي لا يفسد للود قضية حتى نصل الى الحقيقة وفهم الحقيقة
القمص زكريا : لأ انا احبك علشان خاطر انت بتتصل وتتكلم ومواظب على البرنامج وتسمع
الاخ رشيد : بيبحث الراجل بيطالع اشعياء وبيشوف آيات
القمص زكريا : طبعا مع احترامي للحاجات دي ممكن ما يكونش قرأ اشعياء لكن هو بيلاقيها في كتب احمد ديدات وكتب الرد على المسيجيات
طارق : صدقني لم اقرأ ولا كتاب للسيد احمد ديدات لم اقرأ ولا كتاب
القمص زكريا : ولا غير ديدات دي جبتها من قراءاتك يعني ، انا مبسوط من مجهودك بس قرأت انا مبسوط منك حبيبي على كل حال ، آية 8 من آية 7 " ظلم اما هو فتذلل ولم يفتح فاه " نبوة عن المسيح " كشاة تساق الى الذبح و كنعجة صامتة فلم يفتح فاه "جزئية التشبيه " من الضغطة ومن الدينونة اخذ وفي جيله من كان يظن انه قطع من ارض الاحياء انه ضرب من اجل ذنب شعبي وجعل مع الاشرار قبره ومع غني عند موته على انه لم يعمل ظلما ولم يكن في فمه غش " انا عايز افهم قصدك ايه من السؤال لان المعنى واضح
الاخ رشيد : شو قصدك يا اخ طارق
طارق : يعني الآية في بدايتها اخ رشيد تقول ان هناك من المسيحيين من سيأتي بعد صلب السيد المسيح على الصليب وسيظن انه قطع من ارض الاحياء هذا هو التفسير المسيحي المنتشر اليوم هذه النبوة تتحدث عن حال المسيحيين اليوم
القمص زكريا : لأ لأ يا حبيبي انت لما تيجي تقول رأي يا اخ طارق انت راجل دقيق
طارق : هذا رأي لم يملى علي
القمص زكريا : ايوه كده تعجبني لكن لما تقول رأي قول لي مصدره ايه بتقول كل المسيحيين بيقولوا كده قول لي المصدر بتاعك ايه وصفحة كام و مرجعيته ايه ، ما يهمش
طارق : يعني لما يكتب في الكتاب المقدس كشاة تساق الى الذبح هذا تمثيل ولم يساق المسيح شاة بل كشاة تساق هذا تشبيه
القمص زكريا : ايوه تشبيه طيب كويس حلو انت قلت لي بقى هل تفتكر هل المسيح كان شاة حقيقة لم يكن شاة اسمع بقى استنى في ناس كتير على الخط خليني اختصر وياك ، التشبيه في اللغة اركانه مشبه ومشبه به واداة تشبيه ووجه شبه ماشي فالمسيح مشبه الشاة مشبه بها اداة التشبيه الكاف وجه الشبه ايه ؟ انه صمت ولا يفتح فاه لكن مش تاخد التشبيه على جميع اوجه الشبه في المسيح ناحية واحدة يعني إذاً في جيله من كان يظن انه قطع يعني كان كويس بيعمل معجزات بيعمل خير كلامه صادق
الاخ رشيد : جناب القمص سامحني نريد ان نتوقف ابقى معي اخي طارق سنعود بعد هذا الفاصل القصير نعود بعده لتكملة هذه الحلقة من برنامج سؤال جرئ
بعد الفاصل
الاخ رشيد : مشاهدينا نرحب بكم في تكملة بقية هذه الحلقة من سؤال جرئ كان معنا متصل الاخ طارق من تونس وجناب القمص كنت في طور الاجابة للاخ طارق نعيد نفس الشئ نكمل المكالمة
القمص زكريا : إذاً في جيله من كان يظن انه قطع من ارض الاحياء يعني عمل خير صنع معجزات مش متصورين ان ده يتصلب مش كده وجعل مع الاشرا قبره يعني دفن وهكذا يعني الكلام نبوة صريحة عن صلب المسيح السؤال اللي بعده جبل فاران اللي تاعب الدنيا ، عزيزي الفاضل جبل فاران واخد مجال كبير من ايام تقي الله ورحمه الله الهندي واحمد ديدات والشعراوي
الاخ رشيد : يترجموه على محمد الكثيرون يقولون
القمص زكريا : ايوه محمد ، انت مش عارف لما تقولون فاران بتدوا فرصة لاسرائيل انها تحتل مكة لان جبل فاران ده بتاع اسرائيل كانوا مروا منه انت كده بتثيروا حاجات ومشاكل سياسية عليكم واسرائيل تصدق وتقول اهه بالاثباتات والادلة جبل فاران ده بتاعنا لان احنا مرينا من هناك ، يا عم جبل فاران ده في صحراء سيناء في طريقهم في البرية الى اسرائيل ، اوعوا تجيبوا لنفسكم مشاكل بجبل فاران اثبت لي جبل فاران في ارض الحجاز على اي خريطة من الخرائط اللي كانت موجودة هذا ادعاء علشان يطلعوا حاجة اسمها موسى وعيسى و محمد
الاخ رشيد : طيب سيد طارق باختصار هل عندك تعليق اخير حتى نعطي فرصة لمشاهدين اخرين
طارق : انا الحقيقة اشكرك على روحكم الرياضية الاب زكريا والاخ رشيد انا سؤالي الاخير ان المسيح عليه السلام على الصليب قال اجيب له من اجل تقواه وكذلك وارسل له الرب ملاكا يقويه هذا الاخير واطلب التعليق ولكم مني شكرا
الاخ رشيد : خليك معي لحظة جناب القمص يريد ان يكلمك شخصيا
القمص زكريا : انت قلت سؤال اخير في حين قلت قبل كده سؤال اخير وده سؤال بعده الاخير راح يجي امتى ، على كل انا عايز اقول لك حاجة انا مبسوط من بحثك ومن جرأتك انك بتتكلم هل تريد من قلبك ان تعرف المسيح يا اخ طارق اجبني
طارق : معرفة الحق الحقيقة لا نلمسها ولا انا ولا انت انا متمسك بديني
القمص زكريا : هل تريد ان تعرف الحقيقة اي كانت هل تريد معرفة الحقيقة الحق
طارق : نعم اريد معرفة الخقيقة
الفمص زكريا : طيب هل تعرف ان الله هو الذي يكشف الحقيقة
طارق : اعلم ان الله هو كاشف الحقيقة
القمص زكريا : تقدر تصلي ويايا دلوقتي وتقول له يا رب اكشف لي الحقيقة ببساطة
طارق : انا يوميا ادعو الله
القمص زكريا : ده شئ جميل لو ما عندكش مانع تصلي معنا دلوقتي
الاخ رشيد : لو ما في مانع تصلي معنا لله احنا نصلي لله الآن
القمص زكريا : تدعو تقول له عرفني الطريق يا رب عرفني الطريق الحقيقي بتاعك وانا اتبعه
طارق : ها اقول سألت الله وقد اراني الحق و الحمد لله انا متأكد منها الحمد لله
القمص زكريا : اراك يعني ؟ طيب كويس احنا ها نصلي لك كمان علشان ربنا يكشف لك ما لا تعرفه شكرا جزيلا لاتصالك
الاخ رشيد : طيب ناخد مكالمة اخرى من سيد عمر من مالطة اهلا بك
عمر : اهلا وسهلا اخ رشيد الرب يبارك حياتك
الاخ رشيد : ربنا يباركك ايضا
عمر : انا منتصر به انا صليت كتير اني يوم من الايام احكي مع ابونا او الاخ رشيد نشكر ربنا كتير بالصدفة قدرت ، عندي تأمل ربنا يبارككم ويبارك قناة الحياة لو سمحت احكي تأمل صغير ، كيف قال على الصليب انا عطشان وهو الذي قال ان عطش احد فليقبل اليّ ويشرب كيف مات الذي اعطى للموت الحياة كيف يكون هذا ؟ انه سر التجسد مع عمل الفداء والمحبة التي اكملت من اجل خلاصنا وشكرا لله على عطيته التي لا يعبر عنها هذا هو ربنا يسوع المسيح انا اتصلت وربنا يباركها الاخت اللي حولتني اشكركم كتير ونحن منتصرين وليس متنصرين انا من 6 ، 7 شهور لما قلت احنا منتصرين وليس متنصرين الرب يبارك حياتك اخ رشيد و انا وعندي صديقي كمان منتصرين وبنحبكم كتير محبة الرب يسوع المسيح شكرا كتير
الاخ رشيد : واحنا بنحبكم ايضا في المسيح
عمر : الرب يبارككم ، احنا عبرنا من الجاهلية للنور الرب يبارك حياتك واحب اكلم ابونا لو سمحت
الاخ رشيد : اتفضل ابونا سامع
عمر : الرب يبارك حياتك يا ابونا ويبارك خدمتك وعن جد انا احب اوصل فيه انسان قال لي وصل كلامي لابونا اسمه حموده على البال توك كان دايما يشتمك ودايما يعمل لك يعني يسب عليك كتير لكن نشكر الرب كتير اتعمد و عرف الخلاص وشكرا من حوالي تقريبا 6 شهور او 7 شهور كان اسمه حمودي ويدخل ويشتم لكن الرب سمع الصلاة واتعمد نشكر الرب كتير
القمص زكريا : شكرا لك يا رب من اجل محبتك ونعمتك التي تغير جميع النفوس لمعرفتك وليتمجد اسمك في حياة الكل ، شكرا جزيلا انا مش بيهمني اللي بيشتم بل بالعكس عارف اللي بيشتم ده راح يوصل للحق
الاخ رشيد : طيب ناخد مكالمة اخرى من السيد رشيد من الولايات
رشيد : الو السلام عليكم
الاخ رشيد : السلام لك فيه رشيدين إذا التقى رشيدان نحذف ما سبق ولا ايه
القمص زكريا : ولسنا من الخلفاء الراشدين
رشيد : لا نخلي رشيد الاول و رشيد الثاني لكل طريقه ، الاخ رشيد ممكن نعرف انت منين من الدار البيضاء من الفاس من الرباط
الاخ رشيد : لا يهم انا منين انا مغربي سابق
رشيد : انت مغربي وانا مغربي يا حبيبي ما في اي مشكلة فقط اوكيه ، انا ها ادخل في السؤال مباشرة إذا كان ممكن ، انا سؤالي مش سؤال ديني فقط انا عاوز اعرف كما تعرف المغاربه شوية ، البرنامج هدفه ديني ام سياسي إذا كان سياسي فما المقصود ام إذا كان الهدف ديني فلكم جزيل الشكر على تنوير الامة وجميع الامة اقصد الاسلامية والمسيحية واليهودية وجميع الامم إذاً هنا سؤال الى جناب القمص ، لماذا فقط يناقش القرآن الكريم ولا يناقش الاديان الاخرى الكتب السماوية الاخرى ؟ ها يكون البرنامج افضل وله صيت على جميع المستويات العالمية إذا كان يناقش جميع ديانات ويهدي او يطلب الدعوة والخلاص لجميع الامم وجميع الناس في هذا العالم ها يكون افضل برنامج وها يكون له صيت انا افهم كده ممكن اكون على خطأ بس كما تعرف انت حبيبي من المغرب يعني ممكن يشرح لي جناب القمص افضل ويجعل عيد مبارك سعيد واتنمنى لكم في سنة 2008 احسن الاحوال وبالرفاهية والحياة الهادية وشكرا لكم على البرنامج
الاخ رشيد : اجاوب على الشطر الاول من السؤال لانه يتعلق بهدف البرنامج وممكن اعطيك فرصة تجيب الشطر الثاني جناب القمص
القمص زكريا : بالنسبة لبرنامج ديني او سياسي احنا برامجنا دينية بالتأكيد ليس عندنا ناحية سياسية على الاطلاق واشكرك ان انت بتشكرني على هذا الاتجاه لانه تنوير للكل
الاخ رشيد : وانا كمعد للبرنامج نفس الاطار ليس عندنا اي هدف سياسي ولا نبتغي من هذا لا دولة على دولة ولا نفضل هذه على هذه سواسية
القمص زكريا : من الناحية التانية ليه بنقصر الكلام على مناقشة القرآن وليس بقية الاديان الاخرى بالنسبة لليهودية كدين احنا بنتكلم عنه طبيعي بقى لنا سنين طويلة ما عندناش اي مانع بنتكلم على العهد القديم ومدلولاته للعهد الجديد وان المسيح جه علشان يتمم نبوات العهد القديم ما عندناش مشكلة في الحته دي ، اما بقية الاديان الاخرى زي البوذية والكنفوشية والى اخره انا شخصيا انسان صادق مع نفسي انا مثقل بالناس اللي انا عشت في وسطهم الحب اللي مالي قلبي ليهم لاني محتك وياهم لي 74 سنة عايشين نتبادل الحياة في ارض مصر فانا يعني قلبي يعز علي احبائي اللي انا باتعامل وياهم وبأتكلم وياهم وبعز ناس كتير منهم وباحبهم ان ابقى عارف باب نعمة وبركة واحجزه عنهم اللي انت قلت عليه الخلاص للجميع كون فيه ديانات اخرى فيه ناس تانية غيري مكلفين بهذا الامر انهم يشهدوا لهم واحنا بنحترم التخصص وانا ما ابتديش تخصص لاجل التخصص لكن انا ابتدي الكلام من ناحية اتجاهي الوجداني انا عايش في قلب ناس ومع ناس باحبهم ومستعد ابذل حياتي من اجلهم علشان يعرفوا النور ويذوقوا جمال الخلاص ، هو ده السبب عزيزي الاخ رشيد وربنا يباركك وانشاء الله نتقابل معا عندما تجلس تسمع الاخ رشيد و تبقى الرشيدان وليس الرشيدون ربنا يبارك حبيبي، اسمع اخ رشيد
الاخ رشيد : لأ الخط راح لكن في نفس الاطار انا اقول للاخ رشيد برنامجنا بالعربي واغلب الناطقين بالعربية هم مسلمين ممكن زي ما ذكرت فيه مناطق اخرى بالانجليزي يتوجهوا لديانات اخرى الهندوسية والبوذية وغيرهم ، طيب ناخد هذه المكالمة من سيد محمود من الامارات اهلا بك
محمود : الو ، والله سؤالي للقس هو بيستدل من القرآن الكريم وهو لا يؤمن به و ممكن كمان يقول لي ما معنى ان السيد المسيح جالس الآن جنب الرب سبحانه وتعالى على العرش بقانون الايمان بيقول وصعد الى السموات وجلس عن يمين ابيه فهذه الصورة هل تعقل سؤالي للقس وارجو الاجابه عليه
الاخ رشيد : اتفضل جناب القمص
القمص زكريا : في سؤالين الاول الاستدلال بالقرآن والثاني جالس عن يمين ابيه
الاخ رشيد : اعتقد انه فقدنا الخط لكن هو ممكن يسمع
القمص زكريا : بالنسبة للاستدلال بالقرآن ده اللي بيؤمنوا به ده اللي انت بتؤمن به عزيزي الفاضل انا باستشهد بما تؤمن به يعني انا لو استشهدت بالكتاب المقدس اول كلمة ها تقولها ده محرف يعني مش ها تقبله ها ترفض الاستشهاد به لكن لما باستشهد بالقرآن مش ها تقدر تقول انه محرف ويقولون شهد شاهد من اهله ده اللي انت بتؤمن به وانا بأكلمك منه علاوة على كده لما بيجي القاضي او وكيل النيابة او رئيس النيابة يحكم على المتهم يحكم عليه من اقوال واحد تاني ولا يحكم عليه من اقواله هو انا باحكم على القرآن من اقواله من كلامك ادينك اما السؤال التاني المسيح جالس على العرش انا اقدر اجاوبك على السؤال ده بصراحة لما تجاوبني على السؤال التالي " سبحان الذي على العرش استوى " طيب على العرش استوى يعني ايه بقى لما تقول لي على دي اجوبك على دي لو انت معايا على الخط اقدر اكلمك لكن علشان خاطر باق الناس اللي بيسمعوا في كلام في اللغة اسمه حرفيا او لازم معناه كلام لازم معناه وفيه كلام بلاغي لا يقصد نفس المعنى الحرفي لكن مجاز فإذاً على العرش استوى يعني على الملك موجود يعني على الملك موجود مالك الملك الذي له الملك ادي على العرش استوى او جلس عن يمين الله ايضا عن يمين الآب الكرامة جلست الملكة عن يمين الملك في موضع كناية عن الكرامة وليس الكلام الحرفي لان الله ليس له يمين ولا يسار وليس محدود علشان يجلس على كرسي ده بس للمعلومات بس انت تبقى تفكر على العرش استوى يعني ايه يا حبيبي
الاخ رشيد : طيب ناخد مكالمة من السيد عادل من المملكة العربية السعودية اهلا بك
عادل : السلام عليكم
الاخ رشيد : السلام لك اتفضل
عادل : معلش انا بدي اسأل سؤال بس انا احب تعاليم المسيح الدين نفسه صلاة صيام في الدين المسيحي
الاخ رشيد : يعني تريد ان تعرف هل هناك صوم او صلاة في الدين المسيحي
عادل : مثل الاسلام يعني
الاخ رشيد : سؤال يعني هو يحب تعاليم السيد المسيح ويقول هل في المسيحية شعائر مثل صوم صلاة صدقة الى اخره زي الاسلام
القمص زكريا : بالضبط دي حاجة جميلة جدا ، شوف يا اخ عادل احنا مبسوطين باتصالك ومبسوطين قوي انك انت بتحب تعاليم المسيح
عادل : انا باسمع الشيخ زكريا
القمص زكريا : انا مبسوط حبيبي ، واما عن الشعائر فهي موجودة عندنا طبعا ، موجود في بشارة متى اصحاح 6 شعائر الصدقة والصلاة والصوم موجودة في انجيل متى اصحاح 6 من آية 1 الى آية 18 الشعائر موجودة لكن اللي انا عايزة
عادل : ما عندي كتاب مقدس لو عندي كتاب مقدس ما سألتكم
القمص زكريا : عندي طريقة تحصل بها على الكتاب المقدس تبعت للبرنامج وهم يبعتوا لك لازم لكن برضه السعودية صعب قوي علينا لكن تقدر تدخل على
عادل : ما اقدر ما يصير ابدا فيه سؤال تاني
الاخ رشيد : اعطنا لحظة يشرح لك جناب القمص وبعدين نعطيك فرصة للسؤال التاني
عادل : انتم قلتم اتفرج على التلفزيون انا ما اتفرج على التلفزيون انا باسمع من التليفون بس
القمص زكريا : طيب عندك انترنت تقدر تدخل انترنت
عادل : لا والله ما اعرف
القمص زكريا : اسمعنا وانت تقدر تعرف ، عايز تعرف حاجة عن الشعائر ، شعيرة الصدقة يقول " احترزوا من ان تصنعوا صدقتكم قدام الناس لكي ينظروكم وإلا فليس لكم
عادل : خفية يا استاذ خفية يعني
القمص زكريا : في الخفاء تعطى في الخفاء وايضا متى صليت فلا تكن كالمرائيين فانهم يحبون ان يصلوا قائمين في المجامع وفي زوايا الشوارع صلي لابيك الذي في الخفاء والصوم متى صمتم لا تكونا عابسين كالمرائيين فانهم يغيرون وجوههم لكي يظهروا للناس صائمين اما انت فمتى صمت فادهن رأسك واغسل وجهك لكي لا يظهر للناس صيامك بل لابيك الذي في الخفاء يبقى العبادة عندنا في الخفاء بينك وبين ربنا مش لازم قدام الناس ، بس فيه نقطة مهمة قوي يا اخ عادل قبل ما تمشي انت بتقول بتحب تعاليم المسيح صح انا سمعت صح
عادل : انا متابع البرنامج دايما متابع البرنامج
القمص زكريا : انت بتقول بتحب تعاليم المسيح صح
عادل : نعم نعم احب المسيح واحب تعاليم المسيح واحب دين المسيح
القمص زكريا : بتحب المسيح
عادل : نعم نعم
القمص زكريا : طيب تحب تقبل المسيح يا عمي
عادل : نعم نعم احب المسيح واحب تعاليم المسيح
القمص زكريا : طيب صلي معايا وقول له يا رب انا باقبلك
عادل : يا رب انا باقبلك
القمص زكريا : امين وادخل قلبي وحياتي يا رب
عادل : يارب وادخل قلبي وحياتي يا رب
القمص زكريا : خلصني يا رب
عادل : خلصني يا رب
القمص زكريا : اشكرك لانك سمعت لي
عادل : اشكرك لانك سمعت لي
القمص زكريا : امين
عادل : امين
القمص زكريا : الرب يباركك يا اخ عادل الرب يحافظ عليك مبروك عليك الخلاص الله وياك
الاخ رشيد : الاخ عادل لاني انا كنت مثلك ايضا من خلفية مسلمة بالنسبة للصدقة والصوم وكل شئ بيكون في الخفاء بينك وبين الله وليس رياء كما قال جناب القمص ليس رياء قدام الناس لا اصنع اي شئ رياء علشان الناس يمتدحوني انا اعمل بيني وبين الله لاني اؤمن بالله مش لاجل الناس مش لاجل المظاهر وهذا الفرق في المسيحية
القمص زكريا : كلم ربنا باستمرار والرب ها يقودك
عادل : كلمة واحدة بس سؤال واحد ، لو كان شخص اعرف انه ما يجي منه خير وقلت للي حوالي الانسان هذا لا تتأملوا منه خير هذا عليّ اثم ولا ما عليّ اثم انا اعرف ان الشخص هذا ما يجي منه خير وقلت في مجلس الشخص هذا ما يجيكم منه خير ابدا متأكد انه ما يعمل المعروف ولا يحب فعل الخير هذا انا يجيني اثم ولا ما علي اثم
الاخ رشيد : هو الصراحة سؤالك مش واضح لكن اعتقد مش لازم نشهر بالناس فس اي مجلس من المجالس
القمص زكريا : انا احب اقول لك حاجة كمان عزيزي الفاضل انك تصلي من اجله قول له يا رب نور طريق اخونا ده علشان خاطر تعرفه السكة والطريق ويكون صادق ويأتي منه الخير
الاخ رشيد : اعتقد انه عاوز يوصل لنقطة ، ايه النقطة اللي عاوز توصلها يا اخ عادل
عادل : لا هي النقطة دي بس الانسان فهمته وعرفته ان ما يحب الخير للناس وما يحب يعمل المعروف فانا بأقول الانسان هذا ما يجيكم منه خير ولا يجيكم منه معروف
الاخ رشيد : ما نحكم على الناس ما ندينهم
القمص زكريا : صلي له وربنا يرشده
الاخ رشيد : اخ عادل خليك معايا في التليفون ها احولك لغرفة الاستوديو عايزين يكلموك شوية طيب ناخد مكالمة اخرى من الجزائر سيد العربي اهلا بك
العربي : السلام عليكم
الاخ رشيد : سلام اهلا بك
العربي : استاذ رشيد شوف اطرح سؤال للاخ بطرس زوج مريم هو يوسف النجار إذاً عيسى ابن يوسف النجار وهذا ما يقوله التاريخ والمسيحيين والمسلمين والكل حاجة تانية انكم تقولون قاتلوا الذين لا يؤمنون بالله ورسوله ولا يحرمون ما حرم الله ورسوله ولا يدينون دين الحق هذه الآية في القرآن سورة التوبة الشئ هذا اللي وصل محمد هم الانبياء القدام مثل موسى هو ..............
الاخ رشيد : طيب خليني اترجم شوية لجناب القمص لانه مش فاهم ولا كلمة ، هو قال انه مثلا سورة التوبة اللي دايما نعاتب عليها الاسلام محمد لم يعمل شئ يخالف موسى والانبياء القدام عمل زيهم يعني كان يقاتل كما يقاتلون سامحني سيد العربي ساعطي فرصة لجناب القمص يجيبك لانم الوقت عندنا ضيق اتفضل جناب القمص
العربي : لأ يا استاذ رشيد اسمح لي هذه الكلمة الشئ اللي جابه موسى هو من اخناتون هو فرعون هو ..............
الاخ رشيد : خلينا نجاوبك على الاسئلة الاولى لان ما عندناش وقت كافي لكل الاسئلة يا ريت كان عندنا وقت كافي
القمص زكريا : شكرا جزيلا الاخ العربي انت باحث جيد واشكرك لاجل اتصالك بالنسبة للعذراء زوجة يوسف والمسيح ابن يوسف لأ ما حدش قال كده ده بيقول على ما يظن في الكتاب المقدس يعني الناس فاكرة كده لان لو قالوا ان العذراء حبلت من غير ما يكون لها زوج يرجموها تبقى زانية فعلى ما يظن لكن القصة معروفة حتى القرآن بيشهد بيها ونفخنا فيها من روحنا فتمثل لها بشرا سويا فما حدش بيقول كده ابدا وإذا كان عندك حد بيقول كده اوفينا بالمراجع والتوثيق علشان خاطر يبقى كلام علمي و منطقي الحتة التانية موسى كان بيقاتل والانبياء في العهد القديم تمام تمام زي ما انت بتقول بس ما تنساش فيه حته مهمة لما جه المسيح جاب عصر النعمة وبيقول ما جئت لانقض بل لاكمل فاكمل الناموس بالنعمة يعني اية النعمة نعمة اللي بتعالج هذه الامور كلها الرحمة الي بترفع النعمة المعونة الالهية تغير طبيعة الانسان واعطاه عطية الروح القدس علشان خاطر ما يعملش الاعمال القديمة لان العهد القديم ما كانش فيه لسه نعمة لان الناموس بموسى اعطي اما النعمة والحق فبيسوع المسيح صارا إذا النعمة جات بالمسيح مشكلة محمد انه جاء بعد عصر النعمة والمحبة والسلام ورجع بالبشرية الى عصر الناموس القديم ولذلك انا ارجو من كل مسلم يقول له يا رب نور لي عصر النعمة وعمل النعمة والمحبة و السلام امين
الاخ رشيد : بعجالة جناب القمص معنا احد المتدخلين او المشاهدين يسأل ما هو الخلاص معي دقيقتين
القمص زكريا : الخلاص هو الانقاذ
الاخ رشيد : من ماذا
القمص زكريا : التخليص من عقوبة الموت اللي هي اجرة الخطية موت فالمسيح بيخلصنا منها يعني بينقذنا منها لما مات على الصليب انقذني من موت الخطية ، بالعدل الالهي تم فيه وانا اداني الرحمة بالانقاذ والخلاص ثم ايضا الخلاص من سلطان الخطية وقوة ابليس اداني الروح القدس اللي يعطيني الغلبة والانتصار على الاعمال الشريرة واعمال ابليس ثم الخلاص من جسد الخطية ده عندما يأتي المسيح ثانيا ويخلصني من جسد الخطية ويعطيني جسدا نورانيا اخر كلمة عايز اقول كلمة لكل المشاهدين انا باحبكم وباحب خلاص نفسكم ويا ريت كل واحد يطلب واحنا بنختم البرنامج ان الله يعرفه النور ويخلص نفسه من جسد الخطية وموت الخطية ومن سلطان الخطية امين
الاخ رشيد : اشكرك جناب القمص على اللقاء الحلو تمنيت ان الوقت ما يخلص لكن الوقت خلص ، اعزائنا المشاهدين في ختام هذه الحلقة نقول لكم كل عام وانتم بخير نلتقي بكم بالحلقة القادمة مع بداية سنة جديدة ورحلة جديدة في سلسلة اختبارات المنتصرين على سؤال جرئ قصتنا ستكون قصة الاخ ادم الى اللقاء و الرب معكم والرب معك ايضا جناب القمص .
القمص زكريا : شكرا جزيلا امضوا بسلام سلام الرب معكم امين .


 

rating

Please Login or register to be able to rate or comment

  Comments

No comments.


  
الصفحة الرئيسية | خدمات | برامج وفيديوهات | إتصل بنا | مساعدة
بيان الخصوصية | شروط الاستخدام
Copyright 2019 by IslamExplained.com