20 حزيران, 2019
ar-JOen-US

131 - ليلة القدر: دراسة وتحليل
Created on 08/10/2010 08:28:24 م

print

 تنزيل الحلقة

ســـــــؤال جــــــــرئ
الحلقة المائة والواحد والثلاثون
ليلة القدر : دراسة وتحليل
تاريخ البث المباشر 10 سبتمبر 2009

الاخ رشيد : مشاهدينا الكرام اهلاً بكم في حلقة اخرى من برنامجكم سؤال جرئ ، حلقتنا اليوم عن ليلة القدر ، في الايام القليلة القادمة ستقام ليلة القدر ليلة السابع والعشرين من رمضان كما نعرفها في بلداننا العربية الاسلامية في هذه الليلة تقام الصلوات والادعية الليل كله ، اناس يحرمون انفسهم طعم النوم لعلهم يحصلون على فوائد هذه الليلة ، بعضهم يبكي ، بعضهم يأتي لعل ذنوب السنة كلها تغفر هذه الليلة ، بعضهم له دعوات خاصة يريد ان يستغل هذه الليلة في الدعاء لعل الله يفرج كربته او يشفي مرضه او يخرجه من محنته ، انها ليلة القدر والتي تشكل محور عقائدياً مهماً عند الشعوب الاسلامية هذه الليلة تشكل جزء مهم حتى في القصص الشعبية التي يتداولها العامة من الناس ، وحيكت حولها كثير من الروايات والاساطير ، الكثير من المسلمين الذين يحيون هذه الليلة هم من المؤمنين البسطاء الذين صدقوا ما قيل لهم وامنوا به من كل قلوبهم ، يسكبون قلوبهم ودموعهم وذواتهم في هذه الليلة امام هذا الإله لعله ينظر إليهم ويشفق عليهم .
الكثيرون منهم مخلصين في دعواهم لا يعرفون شيئاً غير الاسلام ولا يعرفون ان عقائدهم خطأ ، لا يعرفون حتى كيف شرعت عقيدة ليلة القدر الى هؤلاء اهدي هذه الحلقة ، ليس لكي استهزء بهم ولا لكي اسفه عقائدهم بل لكي اقول لهم ان اخلاصكم وتفانيكم في العبادة وضع في المحل الخطأ في المكان الخطأ ، ليلة القدر واحدة من هذه العقائد الفاسدة التي استغلت فيها غيبوبة المسلمين وحبهم لله ، واليوم سنوضح لماذا نعتقد ان ليلة القدر ليست فعلاً ليلة القدر ، سنوضح ما هي الاسئلة التي يصعب على عقيدة ليلة القدر الصمود امامها معي اخي سيف بعد سنتين تقريباً من استضافتك اهلاً بك مرة اخرى
الاخ سيف :شكراً اخ رشيد سلام الرب يسوع لجميع احبائنا مشاهدين قناة الحياة
الاخ رشيد : اخ سيف مشهور طبعاً بالعبارة الشهيرة " كنت مسلماً والآن ابصر " ، انا لدي الكثير من الاسئلة انت مغربي مثلي ، واكيد سمعت مثلي عن قصص ليلة القدر التي تحكيها الجدة وماذا يحدث وما يحصل ، هناك سورة بكاملها اسمها سورة القدر في القرآن وهي ليلة مهمة في تراثنا الشعبي وفي مجتماعتنا ، ما الذي كانت تعنيه ليلة القدر في حياتك الخاصة
الاخ سيف : اولاً ليلة القدر هي نسيج من خيال الشعب المسلم بدأت فكرة ليلة القدر من محمد وبعد ذلك تطورت وانا كمغربي وعشت في المغرب وانا صغير عرفت من والدي ان ليلة القدر عظيمة وفيها يستجاب الدعاء ، مع الصغر بدأت هذه الفكرة كنا ننتظر بفارغ الصبر مجئ رمضان لنعيش هذه الليلة ، هذه الليلة بالنسبة لي وانا صغير كنت اسهر الليلة كلها لارى سيدنا الشخص الذي يسمى سيدنا قدر
الاخ رشيد : من هو سيدنا قدر في المخيلة الشعبية المغربية الاسلامية بعيد عن النصوص الآن
الاخ سيف : سيدنا قدر هو شخص يأتي ليلة القدر تفتح السماء ويظهر هذا الشخص ، اي واحد محظوظ ويراه يطلب منه ما يريد ، يطلب منه الصحة او المال ، كثيرين يركزوا على الاشياء المادية ، قليلين يسألون الجنة والامور الروحية ، قليلين جداً الكل يريد ان يكون غني ولديه صحة او اولاد
الاخ رشيد : ما سمعته عن سيدنا قدر من خلال عائلتي انه جبريل فكانوا يقولون سترى جبريل نازل ومعه ضوء او شئ من هذا القبيل
الاخ سيف : هو ينزل ومعه ملائكة لانه رئيس الملائكة
الاخ رشيد : وهذه ايضاً لها جذور اسلامية ، الشئ الاخر ان البعض كان يحي هذه اليلة في العبادة والبعض يحيها في السحر والشعوذة
الاخ سيف : حسب المجتمعات المجتمع المغربي لديه عادات وطقوس ينفرد بها ، مثلاً عن الشعوذة والسحر هذه اشياء معروفة في المجتمع المغربي في هذه الليلة وفي ليلة اخرى وهي ليلة عاشوراء هاتين الليلتين هما مصيبة كبيرة جداً
الاخ رشيد : السؤال الاخر كانوا يسهرون الى الصباح ما الغرض من السهر ، يعملوا الكسكسي المغربي في الليل ويجتمعوا العائلات ، ما الغرض لديهم
الاخ سيف : الليلة كلها لانه تباعاً للسورة العجيبة " إنا انزلناه في ليلة القدر ..... حتى مطلع الفجر " يعني يبقى الانسان سهران يتمنى حتى اخر لحظة من هذه الليلة انه يقابل سيدنا قدر ويستجاب له الدعاء
الاخ رشيد : يقول القرآن " إنا انزلناه في ليلة القدر وما ادراك ما ليلة القدر ، ليلة القدر خير من ألف شهر " ما معنى ليلة القدر بحسب القرآن
الاخ سيف : بحسب القرآن لها تفاسير كثيرة ولكن نأخذ منها القدر يعني القيمة الكبيرة والشرف العظيم لانه نزل فيها القرآن والقرآن مكتوب وموجود في اللوح المحفوظ قبل ان يخلق إله الاسلام العالم ، وفي هذه الليلة انزل من اللوح المحفوظ الى السماء الدنيا الى مكان اسمه بيت العزة وهناك كل الاشياء بقت ، فينزل القرآن حسب الاحداث وما يحدث في حياة محمد وحياة اصحابه
الاخ رشيد : إذاً من اللوح المحفوظ نزل في هذه الليلة الى السماء الدنيا التي هي اقرب سماء في العرف الاسلامي للارض السماء الاولى ، نزل هناك ثم نزل اجزاء بحسب اجزاء النزول على محمد لمدة 23 سنة ، اعطيت واحد من المعاني انها سميت ليلة القدر لقدرها وشرفها
الاخ سيف : المعنى الثاني القدر في هذه الليلة بما انه تنزل الملائكة والروح فيها ، كل الاشياء التي تحدث في السنة التي تليها تنزل هذه الليلة شخص يكون غني والآخر فقير شخص يموت وشخص يولد ، اقدار الناس تنزل في هذه الليلة ، هي مكتوبة وتنزل في هذه الليلة
الاخ رشيد : سميت ليلة القدر بناءاً على ما هو مقدر على الناس
الاخ سيف : لان في اركان الايمان يؤمن المسلم بالقضاء والقدر خيره وشره ، الانسان المسلم مصير لا مخير ، بما انه كله مكتوب عليه ، والمعنى الثالث القدر هو الضيق في الحياة وهناك في القرآن اشياء كثيرة تحث على القدر انه ضيق في حياة الانسان
الاخ رشيد : اعددت بعض الفديو للناس تأكيداً للكلام ، لان الكلام لا ينبغي ان يكون مرسل لكن ينبغي ان يكون موثق وله مراجع سنرى شيخ مسلم يعرض لنا ماذا يفكر المسلم عن ليلة القدر
الشيخ مسعد انور :
• اولاً من فضائل ليلة القدر ان الله انزل فيها سورة كاملة
• ثانياً من فضائل ليلة القدر ان الله العظيم عظمها باستفهام الغرض منه التفخيم " وما ادراك ما ليلة ما القدر " استفهام الغرض منه التفخيم كقوله " القارعة والقارعة وما ادراك ما القارعة " . هذا استفهام الغرض منه التهويل ، الله العظيم عظمها وفخمها هذا ايضاً من فضائل ليلة القدر
• ثالثاًُ من اعظم فضائل ليلة القدر انها نزل فيها القرآن اول ما نزل القرآن على قلب النبي نزل في ليلة القدر ، القرآن نزل من اللوح المحفوظ الى السماء الدنيا في ليلة القدر قال تعالى " إنا انزلناه في ليلة القدر " ما الذي انزلته يا ربنا فيها ؟ القرآن قال جل جلاله " إنا انزلناه في ليلة مباركة انا كنا منذرين "
• رابعاً من فضائل ليلة القدر انها خير من الف شهر ، وكم يساوي الف شهر ؟ 83 سنة وكسر ، بعض الاخوة الافاضل يحضر الآلة الحاسبة ويحسب ألف شهر الشهر به ... يساوي 83 سنة يقول من يعبد ربنا في ليلة القدر يأخذ ثواب 83 سنة ، يا عبد الله لم يقل ربنا تساوي ألف شهر قال خير من ألف شهر افضل من ألف شهر ، ليلة واحدة خير من ألف شهر في الفضل والشرف والثواب والاجر ونضيعها ، اخي الكريم لو هان عليك عمرك كله إياك ان تهن عليك تلك الليلة
• خامساً من فضائل ليلة القدر ان الملائكة تتنزل فيها ومعلوم ان الملائكة لا تتنزل على المؤمنين إلا بالخير والبركة وبالنور والفضل ، تنزل الملائكة والروح فيها ، من هو الروح ؟ الروح القدس جبريل عليه السلام ، ليلة القدر يا عباد الله تتنزل فيها الملائكة وتصبح في الارض اكثر من عدد الحصى ، روى الامام احمد والطبراني وقالا عنه الالباني اسناده حسن عن ابي هريرة رضي الله عنه قال " قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ليلة القدر ليلة السابعة او التاسعة والعشرين وان الملائكة في تلك الليلة اكثر في الارض من عدد الحصى "
• سادساً من فضائل ليلة القدر انها سلام على المؤمنين سلام هي ، عائدة على الليلة خالية من الشرور ليلة يرفع فيها العقاب والعذاب عن عامة المؤمنين ويستجيب فيها الله جل وعلى للدعاء
• من فضائلها انها من اعظم مكثرات الذنوب لمن قامها ، روي البخاري في صحيحه ان النبي صلى الله عليه وسلم قال " من قام ليلة القدر ايماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه وما تأخر " ،
كل هذه النياشين في ليلة القدر ؟ نعم . . هو لماذا ليلة القدر سميت بهذا الاسم ؟
الجواب
• قال الامام الزهري القدر يعني الشرف اقول لك انت رجلٌ ذو قدر تعني مكانه ، قال الزهري هي ليلة لها شرف ومنزلة وقدر ، وقال ابو بكر الوراق سميت ليلة القدر بهذا الاسم لان الله انزل فيها كتاباً له قدر ، مع ملاك له قدر الى نبي له قدر في شهر له قدر الى امة لها قدر
• الامر الثاني في سبب التسمية قال اهل العلم القدر يعني الحكم فهي ليلة القدر تعني ليلة الحكم ، هذا قاله الامام مجاهد ، يقدر الله فيها ما يكون في السنة ويقضيه ودليله قول الله تعالى " إنا انزلناه في ليلة مباركة إنا كنا منذرين فيها يصرف كل امر حكيم " ماذا يحدث لنا في العام القادم كله تنزل في صحف الملائكة في ليلة القدر ، هذا العام سيرفع ربنا فيه اقوام ويخفض اقوام ويعز اقوام ويذل اقوام ويشفي اقوام ويمرض اقوام ويعطي اقوام ويحرم اقوام ، كل هذه الاقدار السنوية تنزل من اللوح المحفوظ الى صحف الملائكة في ليلة القدر يعني ليلة الحكم
• قالوا القدر معناه الضيق ، هي ليلة مباركة وتقول ليلة القدر تعني ليلة الضيق ! نعم من معاني القدر الضيق ، فهي ليلة القدر تعني الضيق من زحام الملائكة في القبر ، الضيق رحمة مثل زحام حول الحرم ، زحام رحمة ، زحام للصلاح مع الذاكرين مع الكرام السفرة البررة ، لهذه الاسباب سميت بليلة القدر والله اعلم
الاخ رشيد : هذا الشيخ مسعد انور واحسن ما ختم به هو قوله الله اعلم ، يعني بعد كل هذه الاراء الله اعلم ولا يقصدون بها ان الله اعلم مننا ، لكن معناها اننا في الاخير لا نعلم ، عندي اسئلة على ما قاله الشيخ ، ما تعليقك على ان ليلة القدر خير من ألف شهر
الاخ سيف : ليلة القدر خير من الف شهر كما قال الشيخ تساوي 83 إذا قضاها المسلم عبادة وخشوع امام إلهه يفوز الحياة كلها وذنوبه غفرت ، خير من ألف شهر يعني احسن بكثير من 83 سنة واربعة شهور
الاخ رشيد : اقول مثلاً شخص عنده اربعين سنة وقضى ليلة القدر كلها عبادة ، إذاً هو عبادة احسن ممن عبده 83 سنة وكسر ، هي اكثر منه لو عنده 40 سنة إذاً عنده ما يكفيه وزيادة بالاضافة الى انه لو صام شهر رمضان كله غفر له ما سبق بحسب الاحاديث
- إذاً هل ممكن ان نسأل لو الواحد قام ليلة القدر عبادة ، اصبح الله مديون له حتى لو عاش كل حياته في الذنوب والمعاصي هي مغفورة له وعنده ما يكفيه لتغطية هذه الذنوب
- السؤال الثاني انه قال انها سميت ليلة القدر لان فيه نزل كتاب له قدر على نبي له قدر لامة لها قدر في شهر له قدر ، ما عقدة الكبرياء التي يزرعوها الشيوخ ؟ اراها تتكرر في حلقات كثيرة بأشكال كثيرة ، لماذا عقدة الكبرياء يريدون ان يكونوا احسن من الناس ، عندنا احسن نبي عندنا احسن كتاب عندنا احسن ليلة عندنا احسن شهر ، كل شئ ، ما تعليقك على هذا الموضوع
الاخ سيف : هي من آية في القرآن " كنتم خير امة اخرجت للناس " هذه عقدة لما كنت مسلم كنت اعيش بها ، هناك ناس كنت احتقرهم انا احسن منهم لان في القرآن مكتوب كنتم خير امة اخرجت للناس وهذه تعمل عقدة في الوسط الاسلامي وفي حياة المسلم ككل والشيوخ يزيدوها
الاخ رشيد : سؤالي للمسلم هل الليالي التي خلقها ربنا ليس لها قدر؟ ليلة واحدة فقط لها قدر ؟ والليالي هي عبارة عن دوران كواكب وليست شئ ملموس ، هذه الكواكب خلقها ربنا ، هل كل هذه الليالي ليس عندها شرف او قيمة إلا هذه الليلة وكل الاقوام ليس لهم قيمة إلا المسلمين وكل الكتب الانجيل والتوراة والزابور الذي تؤمنوا به ليس لهم قيمة إلا القرآن ، نريد ان نكون معقولين لا نجعل الكبرياء يستبد بنا ، السؤال الاخر ما معنى ان الملائكة تنزل في يوم القدر والروح فيها هو جبريل كما قال الشيخ
الاخ سيف : نبقى دائماً في مخيلة المسلم ، الملائكة تنزل في هذه الليلة لان الملائكة تنزل حسب العقيدة الاسلامية تنزل بالرحمة والبركة والمغفرة ، والروح يقول في احاديث ان الروح هو جبريل ، محمد قال ان الروح هو جبريل ، لما سألوا محمد عن الروح قال لهم قل الروح من امر ربي ، إذاً ليس هو جبريل ، اخي المسلم فكر معي في هذه النقطة
الاخ رشيد : حتى لو سلمنا انه جبريل ، لماذا تنزل الملائكة في هذه الليلة
الاخ سيف : لان جبريل هو الذي كان يأتي بالوحي من السماء الاولى الى محمد وهو صاحب الوحي وهو الامين على الوحي لهذا ينزل يوم ليلة القدر ينزل بأشياء كثيرة من ضمنها المكتوب لكل مسلم ينزل بأقدار الناس من بيت العزة
الاخ رشيد : نرى فيديو اخر ثم نستقبل المكالمات والايميلات شاركونا لكي نفهم ما نريد عن ليلة القدر
الشيخ مسعد انور : ما الذي يحدث في ليلة القدر ، نحن لدينا خرافات في ليلة القدر الله بها عليم ، يقول ليلة القدر تجد طاقة من نور نورت في سقف الحجرة ، ويقولون فلان فتحت له طاقة القدر ، ما طاقة القدر يا حج ، هو كده ليلة القدر تجد سقف الحجرة نور وتدعي اي دعاء يتحقق ، امرأة عجوز قالت لي : لا يا ابني ، ليلة القدر تجلس تقرأ قرآن وتستمر في القراءة ولو انت من الذين وعدوا بها تجد سقف الحجرة نور وجاء لك ملاك راكب حصان ومعه جرابين ، جراب به ذهب واخر به فضة وانت تأخذ ذهب ياقوت احمدك يا رب ، كل هذه سخافات كل هذا كلام فارغ ، كل هذه خرافات ، ليلة يا عباد الله تتنزل فيها الملائكة وتصبح اكثر من عدد الحصى في الارض ملائكة تمر على الناس في مجالسهم ثم تصعد مع مطلع الفجر الى السماء فيسألها ربنا وهو اعلم : كيف وجدتوا عبدي هناك وجدناه ذاكراً . . وعبدي فلان . . وجدناه مصلياً وعبدي فلان . . وجدناه من جلالك باكياً وعبدي فلان . . وجدناه يرفع كفيه لك داعياً ، فيباهي ربنا بك الملائكة ويعطيك اجر افضل من ألف شهر ، سؤال مهم جداً ، كيف توفقوا في ليلة القدر ، ماذا نفعل لنفوز بليلة القدر اولاً بأن نلتمسها في العشر الاواخر من رمضان ، تريد ان تفوز بثواب ليلة القدر التمسها في زمانها ، روى الشيخان في الصحيحان ان النبي صلى الله عليه وسلم قال تحروا ليلة القدر في العشر الاواخر من رمضان ، ولكي اضيق المسافة هناك رواية في الصحيحين قال فيها النبي صلى الله عليه وسلم التمسوها في الوتر من العشر الاواخر من رمضان 21 ، 23 ، 25 ، 27 ، 29 ، ممكن اضيق المسافة روى الامام احمد في المسند والحديث صححه الالباني ، قال النبي صلى الله عليه وسلم اطلبوا ليلة القدر في العشر الاواخر فإن غلبتم فلا تغلبوا في السبع البواقي يعني 23 ، 24 ، 25 الى آخر رمضان ، متى بالضبط والله اعلم قال الامام الحافظ ابو حجر الارجح انها في وتر من العشر الاواخر من رمضان وانها تتنقل وارجاها اوتار العشر عند الجمهور وارجاها عند الجمهور ليلة السابع والعشرين لدرجة ان سيدنا عمر كان يقول هي ليلة السابع والعشرين وابن عمرو وابو سعيد الخضري وحفصة ، لدرجة ان امي بن كعب قال اقسم بالله هي ليلة السابع والعشرين من رمضان ، هل النبي محمد لم يستطع ان يقول متى ويريحنا ، والله كان ها يعمل الحديث الذي رواه البخاري " خرج النبي صلى الله عليه وسلم ليخبر الصحابة بموعد ليلة القدر الدقيق فوجد رجلين يتناحيان فقال اني خرجت لاخبركم بليلة القدر فتناحى فلان مع فلان فرفعت " يعني رفع العلم بها لا كما يقول الشيعة الروافض انها رفع العلم بها ، نسي متى زمانها بالضبط
الاخ رشيد : هذه آراء الشيوخ وهذا احسن ملخص عن ليلة القدر
لدي كثير من الاسئلة الجريئة :
 السؤال الاول متى ليلة القدر ؟
انا رأيت كل هذه الاراء ولم اعرف هل هي في السبع الاواخر ام العشر الاواخر ام في الوتر منهم الليالي يعني 23 ، 25 ، 27 ، 29 ، ما هذا التضارب
الاخ سيف : هو الشيخ ختم بكلمة جميلة يرددها الشيخ جميعاً الله اعلم ، لدي لائحة طويلة من الاحاديث لا يسعنا الوقت ان نقرأها كلها ، مرة محمد صلى على انها العشرة الاوائل ثم الوسط فقالوا لا هي في العشرة الاواخر وكم مرة حكى انها في العشرة الاواخر في الوتر وقال مرة في السابعة والتاسعة والخامسة ، ومرة في الواحد وعشرين
الاخ رشيد : كل الشعوب الاسلامية الآن تحيها ليلة السابع والعشرين بناءاً على ماذا
الاخ سيف : بناءاً على كلام بعض الصحابة ، وليس كلام محمد ، هو كان عارفها كما قال الشيخ كان خارج للمسلمين ليخبرهم بالليلة المضبوطة فوجد شخصين يتشاجران وبقدرة قادر نسى هذه الليلة
الاخ رشيد : بالنسبة لي هذه مشكلة ، نتسائل واحد عنده ان هذه احسن ليلة نزل فيها القرآن وفي احسن شهر رمضان ، ليلة عظيمة بهذا القدر تغفر فيها الذنوب وتنزل فيها الملائكة وتساوي اكثر من ألف شهر اخبروا الله بها خارج يقول للناس ميعادها رأى اثنان يتعاركان فنسي ، ليس لدي تعليق ، هل نحن سذج حتى نصدق حكاية مثل هذه ، هل الله قال له شئ صعب ينسى بسهوله ، قال له ليلة القدر كذا وكذا خارج يخبر الناس نسي ، لو راي عشرة يتشاجرون كان نسي القرآن كله ؟ هذه اسئلة لا تدخل المخ شئ لا يصدق
الاخ سيف : هذا حديث عن محمد انه رأى شخصين يتشاجران وانسيت هذه الليلة ، معي حديث اخر صحيح به كلام اخر ، حدثنا ابو الطاهر وحرملة ابن يحي قال اخبرني يونس عن ابن الشهاب عن عن عن ابي هريرة " أريت ليلة القدر ثم ايقظني بعض اهلي فأنسيتها " هذا في صحيح مسلم كتاب الصيام باب فضل ليلة القدر والحث على طلبها وبيان محلها .... الخ
الاخ رشيد : اعيده مرة اخرى
الاخ سيف : " أريت ليلة القدر ثم ايقظني بعض اهلي فأنسيتها "
الاخ رشيد : مرة يقول انه كان خارج وجد 2 يتشاجران نسيها مرة اخرى كنت نايم ورأيتها ثم ايقظني بعض اهلي فنسيتها
الاخ سيف : ما هذا التناقض ، وهو رسول وعنده رسالة ، كيف كان يتذكر القرآن والغزوات والقتل وليلة عظيمة مثل هذه بالنسة للمسلمين نساها
الاخ رشيد : وترك المسلمين لا يعرفون هل هي 27 ام 29 ومساكين يقومون الليالي لعلهم يحصلون على بركات هذه الليلة ، معي ايميلات اخت ماريه قالت اشياء كثيرة نتطرق لها في هذه الحلقة " اولاً جاءت كلمة ليلة في سورة القدر بصيغة المفرد يعني ليلة القدر ألا يكون ذلك خطأ نحوي او بلاغي بسبب اختلاف التوقيت بين الدول الذي يصل اقصاها الى 11 ساعة إذاً لكل بلد ليلة قدر خاصة بها " فعلاً ليلة القدر تكون عند السعودية 27 يكون امس وبالمغرب يكون عندنا اليوم ، فهل هي ليلة واحدة فقط ام هي ليالي ، القرآن يقول ليلة واحدة ، إذاً الناس في المغرب لا تكون عندهم ليلة القدر لو بدأوا الصيام بعد السعودية وهذا يحدث في كل البلدان الاسلامية يصومون يوم قبل او يوم بعد ، احياناً يومين فرق ، الاشكالية الثانية التي تطرحها الاخت مارية في القطب الشمالي في وقت الصيف دائماً هي في ضوء الشمس وفي وقت الشتاء دائماً في ليل متى تكون ليلة القدر عندهم في وقت الشتاء طول اليوم في الشمس ولا يوجد ليل ، اخت ماما قالت " ماذا تعني جملة ليلة القدر خير من الف شهر من المراجع الاسلامية وجدتها تعني ان فضل العبادة في هذه الليلة خير من العبادة ألف شهر وبالحساب وجدت انه 83 قالت ان كل شخص يتقرب ويعبده في هذه الليلة تكفيه طول عمره ، وهو نادراً ما يتجاوز 83 وبذلك تكون عبادته لليلة واحدة افضل من عبادة طول العمر " وكأن هذا تشجيع ان تأخذ اجر ليلة القدر وتعمل كل ما تريد باقي عمرك ، هي اخطأت لان 83 ليس من الصفر لكن تبدأ من سن البلوغ الذي هو تقريباً سن 15 سنة إذاً يجب ان يعيش الانسان 98 سنة ليستهلك كل هذه الحسنات ، السؤال الاخر لماذا المسلمين لديهم عقدة ان ليلة القدر مخفية عن الناس ، وساعة الاستجابة يوم الجمعة مخفية عن الناس ، وكأن الانسان يقامر لكي تغفر له ذنوبه
الاخ سيف : حضرتك تقول اخفيت ، انا اعرف ان ساعة استجابة الدعوات يوم الجمعة اخفاها إله القرآن اخفى اشياء كثيرة ومنها ليلة القدر ، كنا نتكلم عن حديث محمد ان الله اراه ثم اخفاه بسبب شجار شخصين وقال له في الحديث الصحيح انه اراه ثم انساه عندما ايقظه واحد من اهله ، أليس هذا تناقض بين هذا الحديث واحاديث اخرى تقول انها اخفيت لحكمة عند إله القرآن
الاخ رشيد : معي الاخ مجدي من الولايات المتحدة اهلاً بك
مجدي : مساء الخير والله انا شايف انكم وضعتم نفسكم في مشاكل ليس لها لازمة
الاخ رشيد : ممكن تذكر لنا بعض هذه المشاكل
مجدي : اول شئ تقول ان لدينا عقدة ان نحن افضل ناس وكنتم خير امة اخرجت للناس لكن مشروطة تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر ، الذين يرون نفسهم احسن ناس من يقولون انهم شعب الله المختار ، والباقي لا ، نحن لم نقول هذ لكن عندنا آية " يا ايها الناس إنا خلقناكم ذكراً وانثى وجعلناكم شعوباً وقبائل لتتعارفوا ان احسنكم عند الله اتقاكم "
الاخ رشيد : لكن المشكلة انت سمعت الشيخ بفمه يقول " ان هذه ليلة سميت بهذا لانه نزل بها كتاب له قدر على امه لها قدر بواسطة نبي له قدر عن طريق ملاك له قدر ... الخ " وكأن المسلمين هم من يمتلكون كل شئ له قدر والاخرين ليس لهم قدر نهائي
مجدي : انتم ترون نفسكم هكذا واليهود يرون نفسهم هكذا
الاخ رشيد : اعطني دليل ليس لديك دليل هل سمعت مرة اقول ان المسيحيين هم احسن ناس
مجدي : عندكم المسيحي المسيح اتى وغفر خطاياه لكن الباقي لم تغفر خطاياهم ، انتم فقط عير خاطيين والباقي خطاة لان ذنوبكم غفرت
الاخ رشيد : لا ، لا ، بالعكس الرسول بولس قال الخطاة الذين اولهم اان بدأ بنفسه ، المسيحيين يقولون للناس انا اكبر خاطي ، انا اخطى منك يا اخ مجدي لاني اشعر ان ذنوبي كبيرة لا استطيع ان اغفرها بأي شئ
مجدي ، والمسيح رفع عنك الخطية لكن الذي لا يؤمن بالمسيح خطاياه ملازماه وسيدخل جهنم هذا كلامكم
الاخ رشيد : لا يعني اني افضل منه
مجدي : والي يؤمن بالمسيح سيدخل الحياة الابدية
الاخ رشيد : لا نحور النقاش ، خلاصة القول لا يوجد مسيحي يقول لك انا احسن منك يقول لك انا خاطي غفرت ذنوبي بسبب المسيح وليس في خير فيّ انا ، لكن لدي سؤال ليلة القدر خلقت لي مشكلة ، كنت اصلي ليلة القدر مع والدي في المسجد وكنت اسهر عن صدق وليس عن رياء او اي شئ ، المشكلة ان كيف تكون ليلة القدر في السعودية ليلة 27 ونحن في المغرب ليلة السابع والعشرين غداً
مجدي : هل هناك فرق يوم بين السعودية والمغرب
الاخ رشيد : نعم يصومون احياناً يوم قبل المغرب
مجدي : انت تريدها محدد بالضبط ؟
الاخ رشيد : يجب ان تكون ليلة واحدة
مجدي : نمشي على توقيت السعودية ولا تزعل نفسك
الاخ رشيد : الامر لا يرجع لك
مجدي : انت دخلت في تفاصيل لا تغني
الاخ رشيد : التفاصيل هي التي تثبت هل الامر صحيح ام لا ، الشئ الاخر ان ليلة القدر في وتر ، مثلاً نقول انها ليلة السابع والعشرين هذه الليلة تكون ليلة السادس والعشرين بالمغرب يعني عدد زوجي ، فما هي هل الملائكة ينتهون من السعودية وغداً يذهبون للمغرب ايضاًَ ثم بلد اخر ، ماذا يحدث ؟
مجدي : والله العمل بحسب النية ، انا عرفت من الرسول انها في العشر الاواخر من رمضان اعتكف في العشر الاواخر والتمس فيها ، انا لا اعرف متى ، وهذا اكبر دليل على صدق الرسول ، لو الرسول تكلم كلام من عنده كان ذكر اليوم وخلص نفسه
الاخ رشيد : بالعكس هذا اكبر دليل انه لم يكن صادق لانه قال انا اريتها وكنت خارج اخبر الناس تشاجر اثنان نسيتها
مجدي : الشيخ لم يقل نسيتها قال رفع العلم بها
الاخ رشيد : اتي لك بالحديث ، يقول في اكثر من رواية وليست واحدة
مجدي : اكثر من رواية الله له حكمة في ذلك ان الواحد يزيد من العبادات ويلتمس غفران الله ورحمته يا ليته كان قال في شهر رمضان كله كان الواحد اعتزل رمضان كله ، حلاوة رمضان والصيام وصلاة التراويح لا يعرفها إلا الذي يدخلها بنية صافية وقلب صافي
الاخ رشيد : لدي لك سؤال اخر قارنت على الانترنت وجدت توقيت المغرب في السعودية يكون الساعة الثامنة بتوقيت مكة هذا في الاسكا يكون 8 صباحاً ، الفجر في السعودية 5 صباحاً ويكون 5 مساءاً في الاسكا ، لو ليلة القدر تبدأ من المغرب الى الفجر يكون من 8 المغرب الى الخامسة في الفجر ، في الاسكا لم تكن ليلة القدر عندها بل كان يوم كامل ، يعني الناس لا تقوم ليلة القدر ولا تصلي لكن تصلي الصلوات الخمسة ويعملوا اشغالهم ، هل لم تنزل الملائكة عندهم ، لم تكن لديهم ليلة القدر نهائي ما الحل
مجدي : الحل ان كل واحد يأخذ بتوقيت البلد التي يعيش فيها ، وانا في مصر هل افطر بتوقيت السعودية ام بتوقيت امريكا التي اعيش فيها ، طبعاً بتوقيت امريكا التي اعيش فيها وبالاخص بتوقيت نيويورك ، إذا الله الذي خلق الكون وخلق فرق التوقيت هو ربنا سبحانه والكون في يده لا يساوي شئ ، إذاً ليلة القدر بتوقيت كل بلد
الاخ رشيد : لم تصبح ليلة القدر اصبحت ليالي القدر
مجدي : ليلة القدر ، لماذ تصنعون مشكلة من لا مشكلة
الاخ رشيد : هذه مشكلة
مجدي : واخرى ارسلت ان في القطب الشمالي النهار طويل ارد عليها بمنتهى البساطة تصوم بعدد ساعات ، لا يستطيع احد 22 ساعة او 21 ساعة لان النهار هناك طويل ، الدين يسر وليس عسر ، اريد ان اوجه كلمة لابونا زكريا هو في الحلقة الماضية كان يتكلم على قصة سيدنا يوسف وكان يعترض على همت به وهم بها ويقول هذه قلة ادب ، انا اترجاه ان يقرأ كتاب اسمه قصص القرآن من ادم عليه السلام هذا لدكتور محمد بكر اسماعيل ، هذا اتى بقصص القرآن كلها وشرحها بطريقة مبسطة ويقرأ شرح قصة سيدنا يوسف سيجد ان همت به وهم بها غير ما قاله نهائي ، وسؤال اخر إذا كان هو يرى ان هذه قلة ادب ماذا نقول على ما قاله الكتاب المقدس عن سيدنا داود
الاخ رشيد : سبق ان جاوبنا على هذه الاشياء ، انا اعطيتك فرصة تجاوب لكن هذا ليس موضوع الحلقة لا تستغلني
مجدي : انا لا الوم برنامجك إذا كان هو يقول قلة ادب ماذا نسمى الاخرى وكلامه على سيدنا داود وانه زنا
الاخ رشيد : اتفضل اخي سيف
الاخ سيف : الاخ مجدي قال ان يسوع المسيح له المجد اتى لكم انتم ، في الكتاب المقدس يوحنا 3 : 16 " هكذا احب الله العالم حتى بذل ابنه الوحيد " كل الناس العالم ، انا كنت مسلم هو اتى من اجلي انا ايضاً
الاخ رشيد : غير محتكر للمسيحيين
الاخ سيف : انا اصبحت مسيحي لانه احبني ، هذا نفس الامر لاخي مجدي ولغيره
الاخ رشيد : معي اخي محمد من السودان اهلاً بك
محمد : مساء الخير ، بصراحة انا سعيد جداً ، انا من خلفية اسلامية اخترت طريق السيد المسيح عن قناعة وعن تجارب كثيرة ، فخور جداً بك وببرامجك كلها برامج تخاطب العقل اخيراً وجدت برنامج احبه فعلاً
الاخ رشيد : اريد ان اسألك كيف تحولت من واحد مسلم الى شخص من اتباع السيد المسيح
محمد : انا عمري الآن 21 سنة ، وانا صغير درست في مدرسة كاثوليكية للمطران وتعرفت على المسيحية وبدأت اقارن الفرق والدي كان انسان متعصب شديد ، اسرتي كانت متدينة اعطتني طابع خاص عن الاسلام ، ثاني شئ صديقتي المفضلة كانت مسيحية انا مع الزمن وجدت المسيحية عكس ما نسمعه عن المسيح وجدت اشياء مختلفة اصبح لي 4 سنوات في الكنيسة الاسقفية وتعمدت في هذه الكنيسة وعن تجربة عرفت بكثير شباب لهم رسالة واتناقش كثير مع صديقي وجعلني اقبل على المسيحية
الاخ رشيد : نحن فخورين بك وربنا يباركك ، معي اخي بسام من المانيا
بسام : مساء الخير اريد ان احكي عن ليلة القدر الذي اعرفه من الاسلام ان المسلمين يعتقدون ان في هذه الليلة ينزل الملاك وهم يصدقوا ان هذه الليلة يكتب كل شئ ، ثاني شئ ان المسلمين والرسول محمد من اين اتى بالقرآن لان القرآن البعض يقول ان الرسول كان يعمل مع قافلة تجار وكان احد الاذكياء يكتب آيات قرآنية للرسول لما كان يجلس مع القوم كان يحكي لهم ان الملاك جبريل اعطاه هذه الآية القرآنية
الاخ رشيد : هل انت مسلم ، ما هو انتمائك العقائدي
بسام : انا غير مسلم لكن لا اقدر ان اذكر انتمائي العقائدي لان المسلمين يعرفون كيف لان الى الآن ناس بين الاسلام ويعرفون حقيقة الاسلام وهم يعدون كثرة لانهم يخافون ان حقيقتهم تظهر
الاخ رشيد : في نظرك القرآن لم ينزل من السماء ، ليلة القدر هل تعتقد بها ، هل تفهمها هل عندك اعتراضات عليها
بسام : ليلة القدر هي صحيح ، لقاء الرسول مع هذا الشخص اول ليلة كان لهم لقاء مع بعض
الاخ رشيد : هذا لا يوافقك عليه المفسرون هم لا يقولوا هذا الكلام هم يقولون ليلة القدر شرفها انه نزل القرآن من اللوح المحفوظ للسماء الدنيا ، لا يوافقوك ان ليلة اللقاء مع جبريل
بسام : النبي على اي شئ ، هم يصدقون ان القرآن نزل من السماء وانه من المقدسات وان الرسول هو خاتم الانبياء وكل الاديان التي سبقت الاسلام يجب ان تؤمن بالاسلام
الاخ رشيد : اشكرك ، معي اخي عبد الله من مصر اهلاً بك
عبد الله : مساء الخير ، اعترض واحد وقال كنتم خير امة للناس اخرجت للارض وقال هذه مشروطة بالامر بالمعروف والنهي عن المنكر ، الحقيقة هذا الشرط يجعل هذه الآية ليس لها معنى لانه تحصيل حاصل اي امة لو امر بالمعروف وانهى عن امنكر سيكون خير امة على الارض ، هذه ليست خاصة بالامة الاسلامية ، لكنها على المستوى الفردي اي مواطن يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر سيبقى افضل من غيره ، هذه تدل على ضعف معنى القرآن ، من ناحية اخرى في لقاء حضرتك مع الدكتورة وفاء واحد اتصل وقال النبي معذور كان يتصرف حسب تقاليد عصره وهذا القول مردود عليه كيف يكون نبي إن لم يخرج عن التقاليد السيئة لعصره ويكون مثال وقدوة ، بدليل انه هناك اشياء غيرها مثل وئد البنات لماذا لم يتركهم للعادات لكن قال لا توئدوهم ، الاشياء التي كانت تعجبه مثل الغنائم وصفية وغيره
الاخ رشيد : اخ سيف ، هناك الكثير من الامور علمياً ومنطقياً غير مقبولة في ليلة القدر منها قضية الاسكا مع المملكة العربية السعودية ، هل ترى ان هناك اشياء اخرى لا تدخل العقل
الاخ سيف : قبل الدخول في هذه النقطة اريد ان اتكلم عن هذه الليلة ان قدرها كبير وعظيم ، هذه الليلة تنزل فيها كل اعمال الاشخاص المسلمين لمدة سنة ، هناك شخص يقضي هذه الليلة وربما في مخيلته ان ذنوبه مغفورة لكن مكتوب عليه فيمشي الى جهنم في هذه السنة ، واخرين عايشيين بعيدين عن إله القرآن ولكن سيدخلون الجنة لان هناك حديث لمحمد ان انسان يعمل اعمال اهل الجنة ويبقى بينه وبينها ذراع ويعمل عمل واحد من اعمال اهل جهنم فيذهب لجهنم ، فهذا الشخص الذي قضى هذه الليلة سهران والسنة كلها يعبد الله وفي الاخر يذهب لجهنم لماذا ؟ المكتوب عليه انه سيذهب بجنهم رغم قيامه هذه الليلة الكبيرة وصلواته وكل هذه الاشياء ، انا اريد اخي المسلم يفكر في هذه النقط لماذا تتعب نفسك بما ان كله مكتوب عليك انت مصير ولست مخير ، وهذه موضوع عن القضاء والقدر
الاخ رشيد : معي اخ محمد من مصر اهلاً بك
محمد : انا محمد من القاهرة متنصر وكنت اعمل في مباحث امن الدولة اريد ان اقول لك نحن مجموعة عرفنا الرب يسوع وامنا به وبالمعجزات هذه هو الإله الذي ظهر لنا ولمس قلوبنا ، لكن ابليس لا يتركنا هيج علينا الدنيا ، اعتقلت في امن الدولة ، سألوني وحبسوني اكثر من مرة ، من ضمن المرات كنت مسافر الى دولة عربية اخذوني من المطار
الاخ رشيد : لماذا
محمد : يريد ان يعرفوا اسماء متنصرين واسماء مبشرين ، ووضعوا على اسمي ممنوع من السفر
الاخ رشيد : نأخذ معلوماتك ونرى هل نستطيع مساعدتك لا اعلم ماذا اعمل لكن نرى لو نستطيع عمل شئ ، معي الاخ عبد المسيح من الولايات المحتدة اهلاً بك
عبد المسيح : تحياتي لكم ، اول شئ اريد ان اقول لك عن موضوع غير موضوع الحلقة ، بالنسبة انهم يدعون انهم لم يعتدوا على الكنائس وانهم لم يحولوا كنائس الى جوامع ، انا زرت المسجد الاموي عدة مرات في دمشق الشام ، المفروض ان القبلة تكون باتجاه عمق المسجد باتجاه قبر سيدنا يوحنا المعمدان الذي يقولون عنه انه النبي يحي ، لكن إذا بتذهب هناك تجد انهم يصلون بقبلتهم بإتجاه الحائط العريض الواجهه العريضة للمسجد وليس بإتجاه عمق المسجد ، هذا يثبت انه كنيسة وليس مسجد ، بالنسبة لليلة القدر رحمة ربنا موجودة في كل زمان ومكان ليست مقتصرة على يوم او انسان او اي مكان وزمان ، بالنسبة لقولهم ، " إنا انزلناه في ليلة القدر " للادعاء ان الوحي استمر على محمد من وهو عمره 40 سنة الى ان توفي 63 سنة ، 23 سنة في اي ليلة من الليالي نزل فيها القرآن ، هل على مدى 23 سنة ام في ليلة واحدة في سنة واحدة ، نقطة اخرى يقولون ان هذا اليوم تتوقف فيها الحروب والعنف والقتل ، انا عمري 60 سنة على مدار تاريخ الامة العربية والاسلامية لم يتوقف عندهم لا قتل ولا حروب بليلة القدر ولا في رمضان ولا في العشرة الاوائل ولا في العشرة الاواخر ، كله تاريخ قتل ودموي ذبح وسفك دماء
الاخ رشيد : فعلاً رمضان هو اكثر الاشهر الذي حدث فيها حروب في تاريخ الدولة الاسلامية وحدث فيه موقعة بدر التي كانت عبارة هجوم من محمد على قريش ، ودخل فيه ايضاً غزو مكة والاستيلاء عليها سمي عام الفتح ، الى غير ذلك شهر رمضان كان دائماً شهر حروب وليس شهر سلم في التاريخ الاسلامي ، لدي بعض الاسئلة للناس كيف نفكر ان الله عنده ليلة فقط هي التي يغفر فيها وينزل الملائكة ويفتح كل الابواب ، وهناك احاديث كلها عبارة عن قمار ، ساعة الاستجابة مخفية يوم الجمعة لازم تصلي فيها وتدعو حتى لو تصادفت مع هذه الساعة كل ما سألته استجيب لكن لو لم تتصادف مع هذه الساعة راحت عليك وتنتظر الجمعة القادمة ، ايضاً في كل ليلة هناك ساعة استجابة يجب ان تسهر الليلة كلها ولو تصادفت مع هذه الساعة غفرت ذنوبك لو لم تتصادف مع هذه الساعة راحت عليك ، ايضاً ليلة القدر مخفية في العشرة الاواخر وانت تلتمسها يمكن تكون ليلة القدر وتغفر ذنوبك ، قول امين في الصلاة لو كان الامام يصلي وانت في الاخر قلت امين وجاءت في نفس الوقت مع قول الملائكة امين غفرت ذنوبك ، إله الاسلام اراه إله قمار يخفي ارقام لو كانت من نصيبك انت ربحت الجائزة الكبرى لو لم تربح حاول المرة القادمة ، لكن مع الرب يسوع المسيح لا يوجد هذا الكلام ، كل يوم هو يوم قدر وكل ليلة هي ليلة قدر اقول للمسلين فقط انتم تبحثون عن الشئ في المكان الخطأ ، حاجتكم ليست لليلة قدر حاجتكم لشخص ذو قدر الذي هو شخص الرب يسوع المسيح لان كل الليالي عندها قدر امام الرب لكن انتم حاجتكم لشخص له قدر وتتبعون شخص في نظري قدره اقل من المسيح بكثير ، وصلتني بعض الايميلات الاخ فادي يقول " هل الله بحاجة ان يرسل ملائكته ليعرف ماذا يفعل الناس على الارض حسب ما قال الشيخ في الفيديو " ، رينيه تقول " سلام المسيح معكم سؤال على اي توقيت تكون ليلة القدر هل على توقيت مكة ، ماذا عن المسلم خارج مكة ، متى يبدأ نزول الملائكة على توقيت اليابان مثلاً باعتبار ان بزوغ اليوم الجديد يبدأ من الشرق " ، اخ من الجزائر يقول " اخ رشيد ان ليلة القدر شبيهه بقصة المارد الذي يخرج من الابريق او الترمس ليقول لك شبيك لبيك انها قصة موجودة في خرافات كثيرة والهدف منها السيطرة على العقول وسلب اذهان الاغبياء وعليهم انتظارها ويقولون لماذا نحن متخلفين " اشكركم على ايميلاتكم ، لو عندك اي تعليق اخ سيف
الاخ سيف : حضرتك تكلمت على المسيح موجود في كل وقت وليلة ولحظة ، انا اغتنم هذه الفرصة واقرأ من الكتاب المقدس من رسالة كورونثوس الثانية 6 " في قت مقبول سمعتك وفي يوم خلاص اعنتك هوذا الآن وقت مقبول هوذا الآن يوم خلاص " الآن في هذه اللحظة في اي لحظة في حياتك ليست ليلة لكن في كل لحظة في السنة كلها هو يوم خلاص
الاخ رشيد : لا تنتظر إذا مرت ليلة القدر السنة القادمة
الاخ سيف : هذه مقامرة كما قلت مع إله القرآن اما مع الإله الحقيقي الرب يسوع له كل المجد ، يا اخوتي هذه اللحظة بالذات هي وقت خلاص استفيد منها ، لا يوجد وقت معين في السنة ولا في الحياة
الاخ رشيد : معي شخص كتب وقال " هل معقول ان ليلة القدر اخذها محمد من فكرة ولادة السيد المسيح لنقرأ في لانجيل ان الملائكة نزلت وبشرت الرعاة ها انذا ابشركم بفرح عظيم يكون لجميع الشعب ، فقالوا ان هذه ليلة كانت بالنسبة للكثير من الناس ليلة البشرى الكبيرة التي تم فيها ولادة السيد يسوع المسيح على الارض فقالوا هل هذه تكون سرقة ان ليلة القدر تنزل فيها الملائكة من نفس فكرة ليلة ولادة السيد المسيح
الاخ سيف : يمكن لكن الفرق شاسع بينهما ، ليلة اتى فيها الرب يسوع تجسد على الارض وجاء ليفدينا وليلة خيالية عند محمد ، تتقامر مع إله القرآن لكي تكسب هذه الليلة ولم ولن تعرف انها صحيحة
الاخ رشيد : ولا تعرف حتى تموت ، في النهاية يقول لك في الليلة الفلانية ربحت ليلة القدر ، هذه مشكلة ، معي الاخ طارق من تونس
الاخ طارق : اهلاً اخ رشيد ، عندي نقطة اريد ان اقول لك انت تميل الى اللغة المصرية
الاخ رشيد : اقول لك نكتة اخي طارق على سبيل المزاح امازح الاخوة المصريين دائماً واقول لهم انا تنصرت وتمصرت ، بتأثير الكثير من المصريين الذين اتعامل معهم احياناً اميل الى اللهجة المصرية عندك حق ، تفضل
طارق : اريد ان اقول لك في الاسلام لدينا خمسة فرائض ، الشهادة والزكاة ، لكن هناك فريضتين اختص بهم الاسلام اولاً فريضة الحج وفريضة الصوم ، الملاحظ في هاتين الفريضتين بالنسبة لفريضة الحج ان الانسان يبذل من ماله ويبذل مجهود خاص للقيام بفريضة الحج لذلك تعهد الله سبحانه وتعالى ان الانسان الذي يتم فرائض الحج على احسن شئ يغفر له ذنوبه بإذن الله ، بالنسبة لفريضة الصوم هي الفريضة التي يبذل فيها الانسان مجهود اضافي وخاصة مجهود بدني وهذا لا يخفى على احد ، يعني هاتين الفريضتين اختص بهم الله سبحانه وتعالى بجزاء خاص لانه يقول ان الصوم لي وانا اجزي به ، هذه ملاحظة بسيطة ، بالنسبة لمسألة ليلة القدر نريد ان نقول ان الناس كلهم اختلفوا على اليوم الذي تنظر فيه ليلة القدر ربما السعي لتحفيز الانسان على مزيد الطاعة والعبادة وخاصة في العشر ايام الاواخر في رمضان ممكن ، مسألة نزول الملائكة هذه نقطة انت اشرت لها مهمة جداً وقلت ان في السعودية توقيت وفي امريكا توقيت اخر ، صحيح لا يمكن ان نخفي هذه الحقيقة فهي موجودة ولكن في اعتقادي الشخصي هناك آية في القرآن الكريم تقول وان يوم عند ربك كألف سنة مما تعدون ، يعني كيفية نزول الملائكة وكيفية قيام ليلة القدر ربما هي مسائل تدخل في علم الله حتى نكون واقعيين
الاخ رشيد : يعني ليس لديك جواب عليها
طارق : لا يمكن ان ننكر هناك اشياء شبيه الصحيحة
الاخ رشيد : دعني اقول لك رأي الشخصي خذه او ارفضه ، مسألة ليلة القدر تظهر لي بوضوح ان محمد لم يكن يعرف ان الارض كروية لانه لو علم ان الارض كروية كان شرح لهم وقال لهم في ليالي القدر ، عندنا ليلة وغيرها عند اقوام اخرى ، كان يعرف المنطقة التي حوله والمناطق المجاورة هي كل العالم فقال ان ليلة القدر واعتقد انها ليلة واحدة تنزل فيها الملائكة وتذهب عند طلوع الفجر ، سلام هي حتى مطلع الفجر ، فلا تستمر الملائكة في الوجود سلام هي حتى مطلع الفجر ، إذاً الليلة ليست مستمرة وهي ليلة واحدة لا تكرر وهي ليلة فردية وتر يعني 23 ، 25 ، 27 او 29 ، إذاً هناك مشكلة انت تعرف احياناً بين تونس والمغرب يحدث صوم قبلنا بيوم ، مرة عرفت ان كان هناك اختلاف يومين بين الدول الاسلامية ، مثلاً ليلة 27 عندكم في تونس هي ليلة 26 عندنا في المغرب ، هذه بالنسبة لي زوج وبالنسبة لك وتر ، هذه ممكن تكون عندك ليلة القدر بالنسبة لك مستحيل تكون عندي ليلة القدر بناءاً على الحديث لانها عدد زوجي
طارق : بالنسبة لليلة القدر مختصة بكل بلد خاصة عند الله سبحانه وتعالى ، لو تكن عندي ليلة 27 وعندك 26 ربما الله سبحانه وتعالى يؤذن لك ليلة 26 تكون بالتوقيت مع زمان وجودك
الاخ رشيد : لكن الحديث لا يقول هذ قال التمسوها في ليلة وثر ، في باب تحري ليلة القدر الوثر قال " تحروا ليلة القدر في الوثر من العشرة الاواخر من رمضان " اي انها ليلة فردية وليست زوجية ، اتت في صحيح البخاري وتكررت في اكثر من رواية
طارق : اريد ان اوضح تفسير الحديث ان ليلة القدر المذكورة في القرآن الكريم اراها انها ومن الله سبحانه وتعالى للمسلم بصفة عامة على السعي والقيام والاجتهاد بأكثر ما يكون ، قد يكون انسان يجتهد وفي اخر الامر لا تغفر له ذنوبه ونرى بعض الناس ربما لا يقوم بأعمال الخير ولكن تغفر ذنوبه هذا لان الله سبحانه وتعالى يقول ورحمتي وسعت كل شئ حديث اخر يقول ان الله لا يقصد ان يشرك به
الاخ رشيد : اقول لك لو تريد ليلة القدر ممكن ان تكون ليلة تعرف فيها المسيح لكن تنتظر وتقامر ولا تعرف ولا تتأكد ابداً انك قمت بليلة القدر لا توجد طريقة لاعرف هل فعلاً انا صادفت ليلة القدر ام لم اصادفها في حياتي
طارق : كأنك ربطت الغفران بقيام ليلة القدر وهذا خطأ لان الدين الاسلامي دين واسع الاعمال الخيرية المذكورة في الحديث النبوي التي ربطت بين فعل الخير وغفران الذنوب
الاخ رشيد : لكن ليلة القدر خير من ألف شهر ، خير من 83 سنة واكثر حتى لو عشتها كلها لا تعوض ليلة القدر ، لو كنت مسلم سأبحث عن ليلة القدر حتى لو كلفتني اي شئ ، ليست عقيدة سهلة في الاسلام هي عقيدة مهمة ، خير من ألف شهر
طارق : لكن في العقيدة الاسلامية ان الانسان يؤخذ بالخواتم وليس بالفعل يؤخذ بخاتمة الفعل
لاخ رشيد : حتى لو قام ليلة القدر لا تحسب له
طارق : الانسان يقوم ليلة القدر ويفرح انه حصلها ويقوم بأفعال مشينة بعد كيف يغفر له الله سبحانه وتعالى آنذاك ، هذا غير منطقي بالمرة ، هي تشجيع وتحفيز للانسان على القيام بالاعمال الصالحة لا اكثر ولا اقل
الاخ رشيد : اشكرك اخي طارق ، اخ سيف لو لديك تعليق
الاخ سيف : ارجع لليلة وهي مذكورة ليلة واحدة ، وارجع الى حديث محمد في صحيح البخاري وصحيح مسلم ، كان مساء احد الايام ومحمد جالس مع اصحابه ومن ضمنهم ابا زر الغفاري فسأله هل تعلم يا ابا زر اين تغيب الشمس الآن حين تذهب ؟ تذهب لتسجد تحت عرش ثم تعود لان في مخيلة محمد ان الارض مسطحة والشمس تذهب لتسجد ثم تعود مرة اخرى لتطلع من الشروق ، ولهذا ذكر ليلة واحدة لليلة القدر وليس ليالي
الاخ رشيد : هذا يظهر انه لم يكن يدرك ان العالم بهذه الشساعة وان الارض كروية ، معي الاخ توفيق اهلاً بك
توفيق : اهلاً وسهلاً اخي رشيد الرب يباركك ويحفظك
الاخ رشيد : ما تعليقك اخ توفيق على قضية ليلة القدر
توفيق : كلنا في الاسلام كنا ننتظر ليلة القدر بشوق انا افتكر في هذه الليالي لا انام وتظل عيني مفتوحة حتى اتعب من السهر ثم يأخذني النوم ، عمري ما رأيت ولا عرفت ليلة القدر وإذا هناك اخوة مسلمين الذين يشاهدون البرنامج يقولون لنا ماذا رأوا في ليلة القدر وماذا صنعت لهم في حياتهم ، لنعرف الناس ان كل المسلمين لا يعرفون ليلة القدر ولا شكلها ولماذا اتت ، كل هذه الخرافات انك تطلب طلبات عند نزول ليلة القدر لائحة يطلبونها ، إذا كانت فعلاً موجودة نريد احد رآها وتعامل معها يقول لنا عنها لان لا في الاسلام ولا الاحاديث ، يقول لنا رأى الملائكة وماذا قالوا
الاخ رشيد : حتى محمد نسيها ان كان نبي الاسلام نسيها فلا تسأل اي مسلم عنها او اي شيخ
توفيق : الاسلام يضغط كثير على مجهود الانسان في صلواته في الحج في رمضان لكن الذي اعرفه عند جهاد الانسان هل ينال شئ ؟ ارى ان ليلة القدر ان ماذا تربح في نهايتها ، لذلك الناس لا يعرفون من أخذ الجائزة لانها سر وفي الخفاء
الاخ رشيد : اشكرك ، معي الاخ سمير من استراليا
سمير : انا مسلم اريد ان اقول لك ان الاخوان المسيحين والمسلمين عندي 16 ساعة الفرق بين استراليا وبين ليلة القدر بتاعتهم ، انا صار عمري 54 سنة وانا مولود من اب وام مسيحيين لكن لم يستطيعوا توريثي المسيحية مع اني كنت كل يوم اجوز واجنز كنت دائماً في الكنيسة وافرض حالي مسيحي لكني لم اكن مسيحي لان المسيحية ليست دين او توريث هي ولادة جديدة ، اختباري بعد 54 سنة وانا ابن كنيسة وابن مسيحيين ، بعد 54 سنة تعرفت على المسيح واخدمه بكل ثقة وانا الآن عمري 71 سنة ، لازم يفهم العالم المسيحي قبل الاسلامي ان المسيحية ليست وراثة لكنها اختبار صلة مع الله ومع النفس
الاخ رشيد : اشكرك وربنا يباركك ، معنا رشيد من ألمانيا
رشيد : سلام المسيح معكم ، الاسلام يقول ان الانسان قبل ما يتكون مكتوب عليه كل شئ وليالي الاسلام كثير ، القدر و الاسراء والمعراج
الاخ رشيد : لكن في العرف الاسلامي لا توجد اي ليلة احسن من ليلة القدر
رشيد : اعطيك مثال انا كمسلم سابق كوردي اجدادي واهلي لما كانوا يذهبون للصلاة في ليلة القدر في الجامع بجوار الاخ المسلم ، يدعي الاخ المسلم على اعدائه ويظنون ان الكوردي عدو ، قانون وشريعة الاسلام وليلة القدر يصلي الكوردي المسلم بجوار المسلم ويسمع الدعاء عليه
الاخ رشيد : هذه نقطة مهمة لان المسلم يعتقد ان ليلة القدر ليلة يستجاب فيها الدعاء فحتى دعاؤه على اعدئه يستجاب في هذه الليلة
رشيد : انا ككوردي كيف اصلي بجوار المسلم وهو يدعي عليّ
الاخ رشيد : اشكرك واشكر الرب من اجلك انك خرجت من الاسلام وعرفت الرب يسوع المسيح ، اخ سيف اريد الملاحظات الاخيرة التي تقدمها للمسلم عن ليلة القدر
الاخ سيف : ليلة القدر في مخيلة المسلم هي والمسلم يزيدها ليس هناك ليلة قدر لا يمكن ان الانسان يقامر مع هذا الإله ولا يعرف مصيره ، هو يصوم ويصلي ويتعب بدون ان يتأكد من مصيره الاخروي ، حتى ليلة القدر يعرفون عناه علامات في اليوم التالي ، ان الشمس تطلع بدون شعاع بيضاء
الاخ رشيد : الحديث يقول انها تطلع من غير شعاع ، وهذا شعاع يطرح اي يوم تطلع الشمس بون شعاع
الاخ سيف : هل في استراليا ام في السعودية ام في الاسكا تطلع الشمس بدون شعاع ، ولماذا لا نستهزأ منهم لكن جبريل يفرد جناحيه فيغطي الشمس ، نرجع لحديث محمد مع ابا زر ، ما هذا هل تعلم اين تذهب الشمس عند غروبها ، كان يظن ان الارض مسطحة
الاخ رشيد : كان يعتقد ان الشمس تشرق مرة واحد وتغرب مرة واحدة ليس ان الارض مستديرة الاخ سيف : اطلب من اخي المسلم واختي المسلم ان يشغل مخه ، مثلنا ، افتح القرآن ابحث واسأل ستجد فضائح
الاخ رشيد : اشكرك اخ سيف واشكركم مشاهدينا عن مشاركتكم عبر الايميل والتليفون حلقتنا القادمة ستكون مسجلة وليست مباشرة ، هي اعادة للحلقة 35 التي تم بثها في اكتوبر 2007 ، ستكون عن رمضان لان كثير سألوا عن رمضان وموعدنا في الاسبوع التالي لها بإذن الرب الى اللقاء .

 

 

rating

Please Login or register to be able to rate or comment

  Comments

No comments.


  
الصفحة الرئيسية | خدمات | برامج وفيديوهات | إتصل بنا | مساعدة
بيان الخصوصية | شروط الاستخدام
Copyright 2019 by IslamExplained.com